هالاند يهدد "أسطورة" محمد صلاح في الدوري الإنجليزي

يبدو أن هداف الدوري الإنجليزي وفريق ليفربول محمد صلاح، والذي لم يترك أي رقم قياسي إلا وحطمه منذ انتقاله إلى ليفربول في صيف 2017، سيجد صعوبة كبيرة هذا الموسم مع تواجد النجم الجديد النرويجي هالاند، الذي يسير بخطى ثابته وبدأ في تحطيم الأرقام القياسية من أول تواجد له في البطولة.

ورغم خسارة فريق مانشستر سيتي نقطتين ثمينتين بتعادله من ملعب مضيفه أستون فيلا (1-1) في اللقاء الذي جمعهما مساء السبت، ضمن منافسات الجولة السادسة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، إلا أن هدافه النرويجي إيرلينغ هالاند، أحرز هدف مانشستر سيتي، ليرفع رصيده إلى 10 أهداف وعزز تربعه على عرش صدارة هدافي "البريميرليغ".

وذكرت شبكة "سكاي سبورتس" للإحصائيات، أن هالاند، أصبح ثاني أسرع لاعب يسجل 10 أهداف في تاريخ "البريميرليغ"، معادلا رقم ميكي كوين، كما أن النجم النرويجي أحرز خلال 6 مباريات فقط نصف عدد الأهداف تقريباً الذي أحرزها محمد صلاح الموسم الماضي بالكامل وهو ما يعني الخطورة الكبيرة لهالاند على محمد صلاح ومهاجمي الدوري الإنجليزي.

وكان محمد صلاح قد أحرز 23 هدفاً في 38 مباراة في الدوري الموسم الماضي، وإلا الأن لم يحرز سوى هدفين فقط مع فريقه هذا الموسم بعد أن خسر ليفربول مباراة وتعادل 3 مباريات وفاز في مباراتين، وهو ما يعني صعوبة الموسم على وصيف الدوري الموسم الماضي أيضاً.

واكتفى مانشستر سيتي بنقطة بعد التعادل الثاني له في الموسم الجديد للدوري، مقابل أربعة انتصارات، ويحتل المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري، برصيد 14 نقطة، متأخرا بفارق نقطتين عن أرسنال الذي يحل ضيفا على مانشستر يونايتد مساء غد الأحد، في ختام مباريات هذه الجولة، وفي المقابل رفع نادي أستون فيلا رصيده إلى أربع نقاط، وتقدم إلى المركز السابع عشر على سلم الترتيب.

 

طباعة