الأهلي المصري يواصل التصعيد ضد مرتضى منصور بعد إيقاف حبسه

واصل مجلس إدارة النادي الأهلي المصري برئاسة محمود الخطيب، موقفه الثابت من التصعيد في مواجهة رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور، حيث أرسل النادي خطاباً إلى رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام كرم جبر، يطلب فيه معرفة ما تم في الشكاوى التي تقدم بها النادي بتاريخ 13 و19 أغسطس الجاري.

يأتي ذلك بعد يوماً واحداً من إعلان مرتضى منصور إيقاف تنفيذ قرار الحبس الصادر في حقه الأسبوع الماضي وهو ما زاد من حالة الاحتقان بين القطبين، وأرسل الأهلي في خطابه أيضاً طلب معرفة سبب تأخير اتخاذ القرار في الشكاوى التي سبقتها بخصوص التجاوزات غير اللائقة والاتهامات الباطلة، والتي نشرت عبر قناة نادي الزمالك بحق رئيس النادي الأهلي، وبعض مسئولي النادي.

وطبقا لوسائل إعلام مصرية، أكدت أن النادي الأهلي تقدم في السابق بشكاوى عديدة مدعومة بالمستندات وعلى فترات مختلفة، ولم يحدد المجلس الأعلى للإعلام موقفه منها باتخاذ أي إجراءات او موقف محدد من هذه الشكاوى، ليستمر بذلك الموقف المتأزم بين النادين منذ فترة كبيرة رغم وجود اخبار تشير إلى أن مرتضى منصور كان قد عرض الصلح على رئيس النادي الأهلي ولكن دون وجود أي أخبار رسمية خاصة بهذا الموضوع.

 

 

طباعة