مدرب ليفربول: داروين نونيز خذل زملاءه وعليه تعلم الدرس

قال مدرب فريق ليفربول لكرة القدم، الألماني يورغن كلوب إنه فخور بصمود فريقه واستمراره في اللعب بقوة ونجاحه في تحقيق التعادل 1-1 مع كريستال بالاس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أمس، بعد أن لعب بعشرة لاعبين عقب طرد داروين نونيز. وشدد على أن المهاجم الأوروغوياني خذل زملاءه وتسبب في البطاقة الحمراء، وعليه تعلم الدرس. وأحرز مهاجم ليفربول لويس دياز هدفا ليلغي هدف التقدم لكريستال بالاس الذي حمل توقيع ويلفريد زاها. وطرد نونيز بسبب توجيهه ضربة رأس إلى لاعب منافس في ظهوره الأول في ملعب فريقه الجديد.

وقال كلوب للصحافيين "بعد المباراة قلت للاعبين إنني فخور. أعتقد أن بداية الشوط الثاني كانت إيجابية من جديد وبعد ذلك جاءت البطاقة الحمراء. لكن جاء أفضل رد فعل ممكن من جانب دياز.. هدف رائع".

وأضاف المدرب الألماني "مباشرة بعد ذلك أصبحت مباراة غير عادية" مؤكدا أنه شعر بسعادة بضغط فريقه على كريستال بالاس. وتلقى نونيز بطاقة حمراء مباشرة في الدقيقة 57 بسبب رد فعله على دفعة من جانب يواكيم أندرسن مدافع بالاس وقال كلوب إنه يتعين على مهاجم منتخب أوروجواي التعلم من هذا الخطأ الذي سيتسبب على الأرجح في إيقافه ثلاث مباريات. وبعد التعادل في أول جولتين من الموسم يحتل ليفربول المركز 12 بين فرق البطولة العشرين وسيلتقي في الجولة المقبلة خارج ملعبه مع مانشستر يونايتد الذي يقبع في ذيل الترتيب.

طباعة