تعرّف إلى الأندية الـ7 الرافضة لكريستيانو رونالدو

كشفت صحيفة "أس" الإسبانية اليوم عن أن وضع كريستيانو رونالدو مع فريقه الحالي مان يونايتد الانجليزي يزداد تأزما، بعد أن تم الكشف في وسائل إعلام إيطالية عن أن ناديي ميلان وإنتر رفضا بدورهما عرضا من وكيل رونالدو بالتعاقد معه. وكان بينها صحيفة "لاكوريرا ديلو سبورت" الشهيرة، والتي قالت إن وكيل رونالدو عرض خدماته بالفعل على الناديين، لكنهما رفضا ذلك لأسباب مالية، وتتعلق أساسا براتب رونالدو المرتفع للغاية. وبهذا يرتفع عدد الأندية الأوروبية التي تم ربطها برونالدو، وكشفت من خلال عدد من مسؤوليها عن رفض الفكرة إلى سبعة أندية أوروبية شهيرة.

ولا يريد رونالدو الاستمرار مع فريقه الحالي، وطالب بشكل رسمي من خلال وكيله، بحسب وسائل إعلام إنجليزية، السماح له بالرحيل، كما كانت بداية الموسم كارثية للفريق بعد أن تلقى هزيمتين من فريقين مغمورين في أول جولتين بالدوري، وصلت إلى حد الإذلال للفريق خاصة في اللقاء الثاني أمس أمام برينتفورد حين خسر برباعية نظيفة.

وتمت اتصالات قوية بين رونالدو وبايرن ميونيخ، وكذلك مع برشلونة ونابولي وأتلتيكو مدريد وتشلسي، لكن جميع هذه الأندية لم ترغب في ضم رونالدو، وكان السبب الرئيس لارتفاع راتبه السنوي، حيث يتقاضى حاليا أكثر من 30 مليون يورو مع يونايتد.

وسبق لرئيس أتلتيكو مدريد أن صرح بأنه لا يمكن له بأي حال من الأحوال التعاقد مع رونالدو، كما قال الامر نفسه مسؤولون كبار في البايرن وتشلسي، وحتى في برشلونة الغريم التقليدي لريال مدريد النادي السابق لرونالدو، قال أحد مسؤوليه إنهم بحثوا الامر لكنهم لم يتعاملوا معه بجدية كبيرة، ورفضوا الفكرة تماما.

طباعة