مفاجأة.. عرض مغرٍ من تشيلسي أجبر ليفربول على سرعة تجديد عقد محمد صلاح

كشفت صحيفة «ذا صن» البريطانية أن محمد صلاح كان قريبا من العودة إلى فريق تشيلسي قبل أيام من تجديد عقده مع فريقه الحالي ليفربول حتى 2025، بسبب تعنت إدارة الريدز مع شروط الفرعون المصري، قبل ان توافق على مطالبه.

وتحدثت صحيفة «ذا صن»، اليوم الأحد، عن تفاصيل الأيام الأخيرة قبل تجديد عقد النجم المصري محمد صلاح رفقة ليفربول الإنجليزي.

وأثيرت العديد من الشكوك حول إمكانية استمرار صلاح من عدمها مع «الريدز»، قبل أن يوقع عقداً جديداً بقيمة 400 ألف جنيه إسترليني.

وقالت صحيفة «ذا صن» البريطانية، إن محمد صلاح كان على استعداد تام للعودة إلى صفوف تشيلسي الإنجليزي، الذي كان على استعداد لتقديم عرض مغرٍ، قبل اتفاق وكيل صلاح مع إدارة ليفربول عل منحه أعلى راتب في تاريخ النادي.

وأفادت الصحيفة ذاتها، بأن تود بويلي، المالك الجديد لنادي تشيلسي، كان يُخطط للتعاقد مع نجم ليفربول.

وأكدت التقارير ذاتها، أن صلاح أبلغ ملاك ليفربول عبر وكيل أعماله رامي عباس، أنه سيُفكر في العودة لحمل قميص تشيلسي الذي لعب له سابقاً.

وكانت صحيفة «ذا صن» أكدت بأن ليفربول كان قد حدد قيمة 60 مليون جنيه إسترليني مبلغاً للسماح لمحمد صلاح بالرحيل بدل تركه يرحل مجاناً صيف عام 2023.

وبعد ظهور اسم تشيلسي، رفض مسؤولو ليفربول السماح برحيل نجم الفريق الأول إلى صفوف منافس لهم في الدوري الإنجليزي الممتاز.

طباعة