مشاهد رعب في حلبة مصارعة ثيران.. قتلى وجرحى.. (فيديو)

لقي ما لا يقل عن أربعة أشخاص حتفهم وأصيب أكثر من 300 آخرون في وسط كولومبيا أمس الأحد في انهيار مدرج في حلبة مصارعة ثيران، على ما أفاد مسؤولون.

وقال خوسيه ريكاردو أوروزكو لراديو بلو المحلي بعد الحادث الذي وقع في مدينة إل إسبينال، «هناك أربعة قتلى في الوقت الحالي، امرأتان ورجل وطفل».

وقالت مستشفيات المنطقة إنها تعالج نحو 322 جريحاً بينهم أربعة في العناية المركزة على ما أوضحت مارتا بالاسيوس مسؤولة الصحة في توليما.

ووقع الحادث خلال عرض محلي للثيران وهو حدث شعبي ينزل خلاله الجمهور إلى الحلبة لمواجهة أبقار وصغار ثيران.

وانهار جناح كامل من ثلاثة طوابق من المدرجات الخشبية المليئة بالمتفرجين، ما أسفر عن سقوط عشرات الأشخاص أرضا، على ما اظهرت مشاهد صورت بواسطة طائرات مسيرة وحصلت وكالة «فرانس برس» عليها.

وقال مدير الدفاع المدني في توليما لويس فرناندو فيليس، في تصريح إذاعي، «لا نزال ننتظر لمعرفة عدد الأشخاص الذين لا يزالون عالقين تحت الأنقاض. كما ترون عبر المشاهد المصورة كان الجناح المعني مليء بالناس عند انهياره».

واظهر شريط مصور آخر عدداً من الأشخاص يحاولون الخروج من بين الأنقاض الخشبية والفولاذية فيما ثور لا يزال يتجول في المضمار.

ووقع الحادث في حلبة خيلبرتو تشاري خلال الاحتفالات بعيد سان بيدرو وهي الأكثر شعبية في المنطقة.

فيما قال حاكم مقاطعة توليما خوسيه ريكاردو أوروزكو لراديو بلو المحلي: «في الوقت الراهن هناك أربعة قتلى.. امرأتان ورجل وقاصر».

وقال الميجور لويس فرناندو فيليز، مدير الدفاع المدني في المقاطعة، إنه لم يبق أحد محاصراً تحت الأنقاض، مشيراً إلى أنه تم العثور على العديد من الأشخاص المفقودين.

وأضاف: «تم تجاوز حالة الطوارئ في موقع الحادث. أصيب أكثر من 70 شخصاً».

طباعة