باريديس عن ميسي: أراد أن يقتلني بسبب مباراة بين سان جرمان وبرشلونة

كشفت لاعب باريس سان جرمان، الأرجنتيني باريديس أن واقعة سابقة جمعت بينه وبين مواطنه النجم العالمي ليونيل ميسي صانع ألعاب سان جرمان، كاد ميسي يقتله بسببها. 

وقال باريديس إن الحادثة وقعت بسبب مباراة دور الـ16 بين برشلونة وسان جرمان في دوري الأبطال الأوروبي، وكان وقتها ميسي لاعبا في برشلونة خلال الموسم قبل الماضي. وكشف عن أن ميسي كان يشعر بضيق شديد بسبب الخسارة 4-1 على ملعبهم "كامب نو" في برشلونة، وبعد أن تدخل باريديس بقوة على ميسي زاد غضب الاخير بشكل كبير.

وقال إنه بسبب التوتر، تحدث إلى زميل له عن ميسي بكلمات سمعها الأخير ولم تعجبه. وقال: بعد ذلك تملكه غضب شديد، وكاد يقتلني بسبب ذلك التعليق، وللاسف كنت أرغب وقتها فقط في أن تنتهي المباراة بسرعة، لان التوتر بلغ مداه بيننا. وشدد على أن ميسي حين يغضب يتحول إلى شخص مختلف تماما. وقال إنها من اللحظات السيئة التي يريد نسيانها، خاصة وأنه زميله في المنتخب، وحاليا في نفس الفريق.

لكنه قال إنه تفاجأ أن ميسي وبعد أول لقاء بينهما في منتخب الأرجنتين بعد تلك الواقعة، تحدث إليه بطريقة عادية، دون أي ذكر لما حصل بينهما سابقا.

 

طباعة