فالنسيا يقيل مدربه بوردالاس.. ويقترب من التعاقد مع غاتوزو

قرر نادي فالنسيا الإسباني لكرة القدم التخلي عن مدربه خوسيه بوردالاس قبل عام من انتهاء عقده معه وفق ما أعلن الجمعة، مع التوجه للتعاقد مع الإيطالي جينارو غاتوزو لاستلام المهمة بحسب التقارير. وأنهى فالنسيا موسمه بالدوري الإسباني في المركز التاسع، فيما فشل في رفع الكأس المحلية بخسارته في النهائي أمام ريال بيتيس بركلات الترجيح.
وتراجعت نتائج فالنسيا في المواسم الأخيرة نتيجة قرار النادي بتقليص الانفاق في سوق الانتقالات والتخلي عن العديد من اللاعبين المؤثرين، ما دفع ببوردالاس في يناير الى انتقاد الإدارة.

وقال النادي في بيان اليوم: "يُعلن فالنسيا عن انتهاء فترة عمل خوسيه بوردالاس كمدرب للفريق الأول"، مضيفاً "يود النادي أن يشكره على كل عمله وتفانيه خلال الفترة التي قضاها كعضو في فالنسيا والتي وصل خلالها الفريق إلى نهائي كأس ملك إسباني، ونتمنى له كل التوفيق في مسيرته".

واستلم بوردالاس (58 عاماً) مهمة الاشراف على "الخفافيش" في صيف 2021 خلفاً لخافي غارسيا. ويبدو غاتوزو الأوفر حظاً لخلافته بحسب وسائل الإعلام الإسبانية، على أمل تكرار النجاح الذي حققه لاعب الوسط الدولي السابق مع نابولي حين قاده للفوز بلقب الكأس الإيطالية عام 2020 قبل أن يدفع في الموسم التالي ثمن فشل الفريق الجنوبي في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

كما تولى غاتوزو مهمة الإشراف على فريقه السابق ميلان بين نوفمبر 2017 ومايو 2019، في حين لم يصمد في فيورنتينا لأكثر من ثلاثة أسابيع بعد التعاقد معه في مايو 2021، وذلك بسبب اعتراضه على سياسة إدارة النادي في سوق الانتقالات.

واحتج مشجعو فالنسيا الموسم الماضي على إدارة النادي ومالكه السنغافوري بيتر ليم، ثم اضطر رئيس النادي السنغافوري الآخر أنيل مورثي الإثنين الى الاستقالة من منصبه بعد نشر تسجيلات صوتية انتقد فيها ليم وهدد بتدمير سمعة لاعب خط الوسط كارلوس سولير إذا رفض الأخير توقيع عقد جديد. ويعود اللقب الأخير لفالنسيا في الدوري الإسباني الى عام 2004 حين توج به للمرة السادسة في تاريخه.

 

طباعة