بهذه الطريقة.. نيمار يقلّص الفارق مع بيليه في مباراة البرازيل وكوريا الجنوبية

قلّص المهاجم نيمار الفارق مع الجوهرة بيليه إلى أربعة أهداف دولية مع منتخب البرازيل، عندما سجل ثنائية من ركلتي جزاء هادئتين ساهمتا في فوز بلاده على مضيفتها كوريا الجنوبية 5-1، الخميس في سيول في مباراة دولية ودية في كرة القدم.
ورفع نيمار رصيده إلى 73 هدفاً، مقابل 77 لبيليه، بطل العالم ثلاث مرات وأفضل هداف في تاريخ البرازيل.
وأمام مدرجات ممتلئة في العاصمة الكورية الجنوبية، كانت مشاركة نيمار أساسياً مفاجئة، بعد اصابته بقدمه في تمارين الأربعاء.
ودفع المدرب تيتي بتشكيلة قوية للمصنفة أولى عالمياً التي باشرت سريعاً بالضغط على مرمى المضيف.
وبعد تمريرة من أليكس ساندرو على الجهة اليسرى تابعها فريد من داخل المنطقة، ارتدت من ريشارليسون المحظوظ الذي افتتح التسجيل مبكراً (7).
عادل مهاجم بوردو الفرنسي هوانغ أوي-جو بتسديدة ذكية (31)، لكن نيمار استعاد تقدم بطل العالم خمس مرات من نقطة الجزاء، بعد خطأ من المدافع لي يونغ على ساندرو (42).
سجل مهاجم باريس سان جرمان الفرنسي الثنائية في الدقيقة 57 خادعاً الحارس كيم مجدداً من نقطة الجزاء.
وفي نهاية المباراة، بعد ان اراح المدرب نيمار (78)، عمّق كوتينيو (80) وغابريال جيزوس (90+3) الفارق إلى 5-1.
وشارك في آخر ثلث ساعة مع البرازيل، لاعب الوسط فابينيو والمهاجم الشاب فينيسيوس جونيور، بعد خمسة أيام من نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول الإنكليزي وريال مدريد الإسباني (صفر-1).
وتلعب البرازيل مع اليابان في طوكيو الإثنين، وتستضيف كوريا الجنوبية تشيلي في اليوم عينه.
وقبل المباراة، حصل مهاجم كوريا الجنوبية سون هيونغ مين على وسام تكريمي رفيع من الرئيس الكوري الدنوبي، بعد احرازه جائزة هداف الدوري الإنكليزي مع فريقه توتنهام، بالتساوي مع المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول.

طباعة