محمد صلاح يحقق إنجازا جديدا في ليلة فوز ليفربول على إيفرتون وتشديد الخناق على مانشستر سيتي

سجل ليفربول هدفين في الشوط الثاني ليفوز 2-صفر على ضيفه وغريمه إيفرتون في قمة مرسيسايد، ويصبح على بُعد نقطة واحدة من مانشستر سيتي المتصدر في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الأحد.

وبعد صمود إيفرتون، الذي تراجع إلى منطقة الهبوط قبل مباراة اليوم، لساعة من اللعب، توغل محمد صلاح من الجانب الأيمن وأرسل كرة عرضية حولها الظهير الأيسر آندرو روبرتسون بضربة رأس إلى هدف.

وأضاف البديل ديفوك أوريجي الهدف الثاني بضربة رأس من مدى قريب بعد متابعة ركلة جانبية من البديل الآخر لويس دياز في الدقيقة 85.

وأصبح رصيد ليفربول 79 نقطة من 33 مباراة، وبفارق نقطة واحدة عن مانشستر سيتي المتصدر، قبل خمس جولات من النهاية.

وتجمد رصيد إيفرتون عند 29 نقطة من 32 مباراة ويحتل المركز 18، وبفارق نقطتين عن بيرنلي صاحب المركز 17 الذي خاض 33 مباراة وتفوق 1-صفر على ولفرهامبتون واندرارز في وقت سابق اليوم.

وذكرت شبكة "سكاواكا" العالمية للأرقام والإحصائيات أن صلاح أصبح الآن أكثر صناعة للأهداف مُنذ أن ارتدى قميص الريدز، حيث وصل نجمنا المصري إلى الأسيست رقم 46 في الدوري الإنجليزي.

وتفوق صلاح على زميليه ترينت ألكسندر أرنولد، وأندي روبرتسون، حيث صنع صلاح 46 هدفًا، بينما أرنولد وروبرتسون قدما 45 أسيست.

وخلال الموسم الحالي من الدوري الإنجليزي لدى محمد صلاح 22 هدفا (في صدارة الهدافين) وصنع 13 هدفا (في صدارة أكثر اللاعبين صناعة للأهداف).

طباعة