مدرب مان يونايتد الجديد يريد التخلص من 12 لاعباً.. ويبقي على "الأسوأ"

كشفت وصحف إنجليزية، منها "ميرور" عن أن المدرب الجديد لمانشستر يونايتد، الهولندي تن هاغ، والذي سيتولى المهمة مكان الألماني رانجنيك بمجرد نهاية الموسم الجاري، يخطط للتخلص من 12 لاعبا دفعة واحدة، عدد منهما لا يريد التجديد لهم، وآخرون يريد منهم حزم حقائبهم والرحيل عن النادي، لكن الغريب أنه استثنى أكثر لاعب تسبب في أهداف على فريقه، ووصفه وسائل إعلام عديدة بأنه "أسوأ" الصفقات في تاريخ مانشستر يونايتد، الإنجليزي هاري ماغواير.

وكان مان يونايتد تعرض لهزيمة مذلة جديدة على يد ليفربول قبل يومين، ما ضاعف من الضغوط على إدارة يونايتد، وتم التواصل مع المدرب الجديد، الذي تم الاتفاق معه قبل أسبوع، وذلك من أجل منحه ميزانية كبيرة لإعادة بناء الفريق. وتبين أن اللاعبين المعنيين بالرحيل، المنتهية عقودهم مثل الفرنسي بول بوغبا والصربي ماتيش وجيسي لينغارد وكافاني وخوان ماتا ولي غرانت، وكذلك لاعبين آخرين على غرار أرون بيساكا وإيريك بايلي وفيل جونز وألكس تيليس وانطوني مارسيال وماركوس راشفورد، بينما ما يزال وضع البرتغالي كريستيانو رونالدو غير محسوم، رغم الحديث عن أنه من بين الأسماء التي يرغب المدرب في رحيلها قبل توليه المهمة. ومن المتوقع أن ينفق تن هاغ ما يقرب من 240 مليون يورو على التعاقدات في الصيف المقبل، حيث بات الفريق في وضع كارثي في جميع خطوطه.

طباعة