كم لدى كريستيانو رونالدو من الأبناء.. ومن هن أمهاتهم

صورة

تعيش عائلة نجم الكرة العالمية، ومهاجم فريق مانشستر يونايتد، البرتغالي كريستيانو رونالدو، حالة من الحزن منذ أيام، بعد إعلانه وفاة أحد التوأمين المولودان حديثا، بينما عاشت الابنة. ويمتلك رونالدو ذو الـ37 ربيعا والفائز بجائزة الكرة الذهبية خمس مرات، عائلة كبيرة، حيث له خمسة من الأبناء، أكبرهم رونالدو جونيور (12 عاما)، ويلعب حاليا في فريق أكاديمية مانشستر يونايتد.

وولد الابن البكر في 4 يوليو 2010 بالولايات المتحدة، ولا تعرف هوية الأم، حيث تمت عملية الحمل بشكل سري من خلال ما يعرف بـ"تأجير الرحم". وذكرت وسائل إعلام عديدة أن رونالدو وقع معها اتفاقية على أن تحمل وتلد ابنه، مقابل مبلغ مالي كبير يقال أنه بلغ نحو 10 ملايين من الدولارات، على أن لا يكون لها أي صلة بابنها وأن تؤول الحضانة بالكامل إلى رونالدو، وأن تلتزم الصمت وتبقي هويتها سرا.

ويقال أنه وعد بالكشف رسميا عن هويتها حين يبلغ ابنه الـ18 عاما. وادعت بعض وسائل الإعلام في إنجلترا أن الأمر يتعلق بشابة أميركية تحمل أيضا الجنسية الإنجليزية.

وفي 2017 تم الإعلان عن ولادة التوأم إيفا وماتيو بنفس الطريقة في أحد مستشفيات الولايات المتحدة، مع إبقاء والدتهما سرا أيضا، وبنفس شروط الاتفاقية السابقة مع والدة ابنه البكر.

وفي تلك السنة بدأ رونالدو علاقته بجورجينا رودريغيز، عارضة الأزياء الإسبانية، والتي وثق علاقته بها، وأنجبت له ابنته ألانا، ثم حملت بتوأمه الثاني، لكن الابن لم ير النور بعد ولادة معقدة، بينما ولدت الابنة. وحظي رونالدو بتعاطف واسع بعد خبر وفاة نجله، ومن ذلك قيام مشجعي ليفربول برفع لافتة تعاطفا معه خلال مباراة مانشستر يونايتد أمس بالدوري الإنجليزي الممتاز.

يذكر أن رونالدو ليس له أي من الابناء من علاقته السابقة مع عارضة الأزياء إيرينا شايك، والذي توتر علاقته بها، وانتهت بطريقة غير ودية، قبل أن يستقر مع علاقته المستمرة حاليا مع جورجينا.

طباعة