سيتي ينجو من "فخ أتلتيكو" في مباراة مثيرة.. وقمة أخرى بانتظاره أمام ريال مدريد

تأهل مانشستر سيتي إلى الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد تعادل بدون أهداف مع مضيفه أتليتيكو مدريد في مباراة متوترة اليوم الأربعاء ليحدد موعدا مع جاره ريال مدريد في المربع الذهبي.

واستفاد فريق المدرب بيب جوارديولا، وصيف بطل أوروبا في الموسم الماضي ومتصدر الدوري الإنجليزي الممتاز حاليا، من فوزه 1-صفر ذهابا على أرضه.

وتوترت الأجواء في الدقائق الأخيرة في ملعب واندا متروبوليتانو ووقعت اشتباكات بين لاعبي الفريقين أدت إلى طرد فيليبي مدافع أتليتيكو. ويشهد الدور قبل النهائي صراعا إنجليزيا-إسبانيا إذ يلعب سيتي ضد ريال فيما يلتقي ليفربول مع فياريال.

وتفوق مانشستر سيتي في الاستحواذ والضغط الهجومي خلال الشوط الأول للمباراة، وصنع أكثر من فرصة تهديفية حقيقية ، لكن أتلتيكو نجح في الحفاظ على نظافة شباكه عبر التماسك الدفاعي وعدم التسرع في الاندفاع للهجوم.

وفي الشوط الثاني، اختلف الحال بشكل كبير، حيث قدم أتلتيكو مدريد صحوة هجومية هائلة وتوالت فرصه الخطيرة، لكن التسرع في اللمسات الأخيرة وكذلك الحذر الدفاعي للسيتي حال دون اهتزاز الشباك.

وشهدت الثواني الأخيرة من المباراة حالة من التوتر الشديد ووقعت مناوشات بين الفريقين ،لكن الحكم دانيل سايبيرت سيطر على الموقف وقد منح إنذارا لستيفان سافيتش لاعب أتلتيكو وطرد زميله فيليبي كما حصل دييجو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو مدريد على إنذار في الثواني الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع.

طباعة