تشلسي ينفض "غبار الهزائم" بسداسية نظيفة في ساوثمبتون

بعد خسارة قاسية على أرضه ضد ريال مدريد الإسباني ومدوية أمام برنتفورد، صب تشلسي جام غضبه على مضيفه ساوثمبتون وأمطر شباكه بستة أهداف من دون رد السبت في المرحلة 32 من الدوري الإنكليزي، ليعزز مركزه الثالث ويقترب من ضمان بلوغ دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، فيما تعثر كل من أرسنال ومانشستر يونايتد في معركة المراكز المؤهلة الى المسابقة القارية الام.

ودخل الـ"بلوز" المباراة في أعقاب خسارة قاسية على أرضه منتصف الاسبوع 1-3 ريال في ذهاب ربع النهائي وبات مهددًا بشكل كبير بالتنازل عن لقبه بطلا لأوروبا، وذلك بعد خسارة مدوية على أرضه في الدوري السبت الفائت 1-4 ضد برنتفورد المتواضع.

إلا ان فريق المدرب الالماني توماس توخل انتفض أمام "القديسين" بستة أهداف حملت توقيع الإسباني ماركوس ألونسو (8)، مايسون ماونت (16 و54)، والألمانيين تيمو فيرنر (22 و49) وكاي هافيرتس (31). ورغم أن المهمة تبدو صعبة، إلا أن بطل أوروبا يمني النفس بقلب الامور في العاصمة الاسبانية الثلاثاء عندما يحل على ريال مدريد، لاسيما بعد إلغاء قاعدة الاهداف المسجلة خارج الديار هذا الموسم.

ورفع تشلسي رصيده الى 62 نقطة مبتعدًا بفارق ثماني نقاط عن كل من توتنهام الرابع وأرسنال الخامس، ليكون في وضع مؤات لضمان بلوغه دوري الابطال الموسم المقبل. إلا أن الفريق يبتعد بعشر و11 نقطة تواليًا عن ليفربول ومانشستر سيتي المتصدر اللذين يلتقيان الاحد في قمة قد تكون حاسمة لتحديد هوية البطل.

 

طباعة