غوارديولا يطلق وصفاً على يورغن كلوب.. والأخير يرد عليه

وصف المدرب بيب غوارديولا نظيره الالماني يورغن كلوب بأنه "غريمي الاكبر في مسيرتي"، فيما رد الاخير بأن الإسباني هو "أفضل مدرب في العالم" قبل المباراة القمة المرتقبة بين مانشستر سيتي المتصدر وضيفه ليفربول الاحد في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم والتي قد تكون مصيرية في تحديد هوية البطل هذا الموسم.
ويدخل الفريقان المباراة على ملعب "الاتحاد" وسيتي يتقدم منافسه بنقطة واحدة قبل ثماني مراحل من نهاية الدوري.

وتنافس الفريقان مرات عدة في السنوات الاخيرة على اللقب المحلي ولا يبدو أن الامور ستختلف هذه المرة.
قال غوادريولا خلال المؤتمر الصحافي على هامش القمة "في السنوات الخمس الاخيرة، لقد كانوا المنافس الاكبر. كانوا منافسين رائعين ومذهلين وجمعتنا مباريات رائعة". وتابع "يورغن كمدرب، هو الغريم الاكبر في مسيرتي وأعتقد أن ما يقدمه الفريقان جيد لكرة القدم".

وأضاف المدرب الذي قاد سيتي الى ثلاثة ألقاب في الدوري في السنوات الاربع الاخيرة "باستثناء العام الذي حققنا فيه 100 نقطة (2018)، فإن (الاعوام) الاخرى كانت متقاربة. هذا لأنهم فريق جيد وآمل أنهم يفكرون ذلك تجاهنا".
وتابع غوارديولا الذي تواجه مع كلوب في ألمانيا عندما كان مدربًا لبايرن ميونيخ والاخير لبوروسيا دورتموند "سأتذكر الفترة التي قضيتها هنا، عندما أعتزل وألعب الغولف، سأتذكر أن غريمي الاكبر كان ليفربول حتمًا".

من جهته، رأى كلوب الذي قاد ليفربول الى لقب الدوري عام 2020 منهيًا صيامًا للفريق دام ثلاثين عامًا "بيب هو المدرب الافضل في العالم وأعتقد أننا جميعًا نتفق على ذلك، وربما هي صدفة أن الامور لم تسر كما ينبغي في دوري الابطال حتى الآن".

وتابع "إذا كان أحد يشكك به، فلا أعلم كيف يمكن لذلك أن يحدث"، في إشارة الى انتقاد البعض لغوارديولا لعدم فوزه بدوري الابطال منذ رحيله عن برشلونة الذي فاز معه باللقب القاري عامي 2009 و2011.

طباعة