اعتزال نجوم بمنتخب مصر بعد أحداث السنغال.. أولهم "المحترف الكبير"!

طغت حالة الإحباط على نجوم المنتخب المصري لكرة القدم ودفعت بعضهم لاتخاذ قرار اعتزال اللعب الدولي بعد الفشل في التأهل إلى كأس العالم "قطر 2022" وأحداث مباراة السنغال الفاصلة المؤدية إلى النهائيات التي أقيمت في داكار وشهدت هجوماً لاذعاً على "الفراعنة" قياساً بالمستوى الفني الذي لا يعبر عن قيمة الكرة المصرية في القارة السمراء.

وكشفت وسائل الإعلام المصرية بأن أربعة لاعبين من المنتخب المصري أبلغوا المقربين منهم بقرار اعتزالهم اللعب الدولي يتقدمهم محترف أرسنال الانجليزي محمد النني، ولاعب بيراميدز عمر جابر، ونجمي الزمالك محمد عبدالشافي وطارق حامد الذي بدوره لم يتم استدعائه للمنتخب من قبل المدرب البرتغالي كارلوس كيروش.

ويعاني محمد النني الأمرين كلما التحق بصفوف المنتخب وتتكاثر عليه سهام النقد خصوصاً أن الجماهير المصرية غير مقتنعة بإمكاناته ولطالما هاجمته بسبب كثرة تمريره الكرة إلى الخلف وعدم قدرته على تقديم حلول هجومية في ملعب الخصم على الرغم من أنه لاعب محترف في أحد أكبر الأندية الأوروبية.

الجدير بالذكر أن قائد المنتخب محمد صلاح أثار تكهنات كبيرة حول اعتزاله اللعب الدولي بسبب فيديو ظهر خلاله أمام زملائه في المنتخب بغرفة تبديل الملابس، ووجه لهم رسالة شكر وفي سياق الحديث تطرق إلى إمكانية وجوده من عدمه مع المنتخب في الفترة المقبلة، الأمر الذي دفع مراقبين لتوقع اعتزاله اللعب الدولي تزامنا مع حالة الإحباط وحجم الضغوطات الملقاة على كاهله خلال المرحلة الماضية من كأس أمم أفريقيا، وتصفيات المونديال.

 

 

طباعة