وفاة عمة مدرب الجزائر بعد "صدمة المونديال".. وبالماضي يؤكد الخبر الصادم (فيديو)

تداولت العديد من وسائل الإعلام الجزائري أمس، خبر وفاة عمة مدرب المنتخب الجزائري جمال بالماضي مباشرة بعد الإقصاء الدراماتيكي الذي تعرض له "الخضر" في الثواني الأخيرة من مباراتهم أمام الكاميرون في التصفيات النهائية المؤهلة مباشرة إلى مونديال قطر 2022.

وأكد المدرب الخبر خلال المؤتمر الصحافي بعد الإقصاء حيث بدا متأثرا بشدة بسبب الصدمة المضاعفة، وتمنى لها الرحمة. وعمة المدرب  تدعى يمينة بحسب الخبر الذي نشرته جريدة النهار الجزائرية، وقد توفيت على إثر نوبة قلبية. وكان المنتخب الجزائر عاش لحظات رعب حقيقية وسيناريو لم يخطر على بال أي أحد. فبعد أن فاز الخضر ذهابا في الكاميرون 0-1، كانت كل المؤشرات تشير إلى تأهل سهل على أرضهم أمس، لكن الكاميرون فاجأتهم بهدف في الدقيقة 22 عن طريق تشوبو موتينغ.

وبعد ضغط هائل وإثارة غير مسبوقة وفي الدقيقة 118 من الشوط الإضافي الثاني سجل أحمد توبا هدف التأهل الذي هز المدرجات فرحا ومعه اللاعبين وافراد الجهاز الفني، لكن مهاجم الكاميرون إيكامبي كانت له الكلمة الفصل، إذ في غفلة من دفاع الجزائر سجل هدف التأهل (بحسب الهدف خارج الأرض) في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع للشوط الإضافي الثاني، وثواني قبل صافرة الحكم، الامر الذي تسبب في صدمة كبيرة لكل الجزائريين، ونوبة بكاء دخل فيها عدد كبير من اللاعبين ومنهم المدرب جمال بالماضي.

طباعة