ريال مدريد يؤكد غياب هازار لفترة غير محددة بسبب عملية جراحية

أكد نادي ريال مدريد الإسباني متصدر الدوري الإسباني لكرة القدم أمس أن الجناح الدولي البلجيكي إدين هازار سيخضع لعملية جراحية في ساقه اليمنى. وأفاد النادي الملكي في بيان مقتضب "في الأيام المقبلة، سيخضع إدين هازار لعملية جراحية لإزالة لوحة تثبيت العظم في ساقه اليمنى" من دون تحديد فترة غيابه عن الملاعب.

وتعرض اللاعب الدولي البالغ 31 عاماً والذي لم يدرج في تشكيلة منتخب بلجيكا خلال فترة التوقف الدولي الحالية، لسلسلة من الإصابات خلال العامين الماضيين، وبحسب الصحافة المحلية فقد اشتكى هازار منذ أكثر من عام من عدم الراحة بسبب لوحة التثبيت.

وزعمت صحيفة "ماركا" الإسبانية اليومية أن هازار أراد الخضوع لجراحة العام الماضي للتخلص من المشكلة، لكنه فشل في التوصل إلى اتفاق مع النادي الملكي. وخضع البلجيكي لجراحة في الولايات المتحدة في مارس 2020 من أجل شق في ساقه اليمنى، بعدما أصيب بكسر دقيق في كاحله الأيمن إثر احتكاك مع مواطنه مدافع باريس سان جرمان الفرنسي حينها توماس مونييه خلال لقاء الفريقين في دوري أبطال أوروبا في 26 نوفمبر 2019.

وبعدما غاب ثلاثة أشهر، لاحقت لعنة الإصابات هازار مجدداً إثر تعرضه لإصابة في قدمه اليمنى في 22 فبراير 2020 خلال مباراة أمام ليفانتي في "لا ليغا"، ليخضع لجراحة في دالاس. وانتقل هازار إلى العاصمة مدريد قادماً من تشلسي الانكليزي في 2019، وفاز بلقب الدوري الإسباني في موسمه الأول في إسبانيا. لكن لاعب ليل الفرنسي السابق لم يخض سوى 65 مباراة مع ريال، سجل خلالها ستة أهداف فقط، فيما خاض 352 مباراة مع تشلسي وسجل 110 أهداف على مدار سبع سنوات.

وفاز بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز مرتين والدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" مرتين، إضافة إلى الكأس المحلية وكأس الرابطة خلال فترة وجوده في ملعب "ستامفورد بريدج".

 

 

 

طباعة