مدرب ميلان: تعرضنا لإساءة عنصرية أمام كالياري

قال مدرب فريق ميلان ستيفانو بيولي إن حارس مرمى فريقه مايك ماينان والمدافع فيكايو توموري تعرضا لإساءة عنصرية من جانب الجمهور المحلي خلال المباراة التي فاز فيها فريقه 1-صفر على مضيفه كالياري في سردينيا في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم أمس. وكان ماينان الأقرب إلى جمهور كالياري بينما كان يحتفل مع توموري في نهاية المباراة وعندها تعرضا للإساءة العنصرية ما تسبب في مشادة بين عدد من لاعبي الفريقين.

وأكد ميلان عبر تويتر بعد المباراة "خصصت هذه المباراة في الدوري الإيطالي من أجل مناهضة العنصرية لكن الطريق في هذا المجال لا يزال طويلا ولابد لنا من الاستمرار في القتال (ضد العنصرية)".

وقال بيولي إن ماينان وتوموري أكدا له أنهما تعرضا للإساءة العنصرية من جانب الجمهور. ومن جهة أخرى قال جواو بيدرو مهاجم كالياري إنه لم يسمع أي شيء من هذا القبيل ودافع عن مشجعي فريقه قائلا "لم أسمع شيئا.. هذا موضوع حساس جدا لكني في الواقع كنت في وسط الملعب في هذا التوقيت".

 

طباعة