أستراليا تضم بشكل مفاجىء لاعب من أوروغواي لمواجهة اليابان والسعودية

أعلن مدرب فريق بيرث غلوري، ريتشارد غارسيا أن مهاجمه المخضرم برونو فورنارولي القادم من أوروغواي سينضم بشكل مفاجئ لتشكيلة منتخب أستراليا قبل مواجهة اليابان والسعودية في تصفيات كأس العالم. ولم يعلن مدرب المنتخب الأسترالي غراهام أرنولد التشكيلة بعد، لكن مدرب بيرث غلوري أكد أن فورنارولي سيكون على رأس التشكيلة لخوض مباراته الدولية الأولى وعمره 34 عاما بعدما بات بوسعه تمثيل الفريق مستفيدا من لوائح الاتحاد الدولي (الفيفا) لتغيير المنتخب الوطني.

وقال غارسيا لوسائل إعلام أسترالية "لقد عرفت بالأمر، لذا أبلغته. أول شيء فعله أنه ابتسم وقال ‭‭'‬‬أنا سأمثل أستراليا الآن‭‭'‬‬". وأضاف "كان من الرائع أن أراه فخورا بأنه أسترالي". ولعب فورنارولي لمنتخب أوروغواي تحت 20 عاما في بطولة أمريكا الجنوبية في 2003، ما جعله مرتبطا بتمثيل المنتخب الوطني، حتى أجرى الفيفا تغييرا على اللوائح في 2020.

وبات بوسع اللاعب الذي مثل بلاده في مستويات الشباب والناشئين وتحت 21 عاما في اللعب لمنتخب وطني آخر في أي بلد أقام فيه لمدة خمس سنوات على الأقل.
وأصبح مهاجم أوروجواي من أبرز اللاعبين في الدوري الأسترالي منذ بدء مشواره هناك في 2015، حيث استهل مسيرته مع ملبورن سيتي قبل الانتقال إلى جلوري منذ ثلاث سنوات. ويأتي انضمام فورنارولي المنتظر في ظل غياب أكثر من مهاجم.

وتحتل أستراليا المركز الثالث في المجموعة الثانية بالتصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم خلف السعودية واليابان. وتحتاج أستراليا للفوز بالمباراتين لامتلاك فرصة في الوجود ضمن أول مركزين والتأهل بشكل مباشر إلى نهائيات كأس العالم في قطر.لكن إذا بقيت أستراليا في المركز الثالث فإنها ستلعب ضد ثالث الترتيب في المجموعة الأخرى بالتصفيات الآسيوية، ثم يتأهل الفائز لخوض الملحق ضد منتخب من أمريكا الجنوبية على الظهور في قطر.

طباعة