أرقام كارثية لكريستيانو رونالدو ومانشستر يونايتد عقب الخروج من دوري أبطال أوروبا

يعيش النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أسوأ موسم له من 17 عاماً وبالتحديد منذ عام 2005 وذلك عقب الخروج من بطولة دوري أبطال أوروبا مع فريقه مانشستر يونايتد، عقب الخسارة من أتلتيكو مدريد الإسباني بهدف دون مقابل، في دور الـ16 من البطولة، حيث يعتبر الموسم الحالي هو الأول للاعب الذي لم يحقق فيه أي بطولة.

ونشر حساب رابطة الدوري الإنجليزي عبر «تويتر» عدد من الإحصائيات الخاصة بالفريق الإنجليزي وهداف الفريق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، حيث أكد الحساب أن كريستيانو رونالدو، سدد في لقاء أتلتيكو مدريد مثل عدد البطولات التي سيحققها مان يونايتد هذا الموسم (صفر)، وأشار الحساب إلى أنه لأول مرة منذ 2011 في مباراة في دوري ابطال أوروبا لا يسدد كريستيانو رونالدو اي تسديدة على المرمى!

وأضاف أن كريستيانو رونالدو سينهي الموسم بدون لقب للمرة الاولى منذ 2004-2005، عقب رحلة كبيرة من البطولات بدأت في مان يونايتد، ثم ريال مدريد ويوفنتوس وانتهت هذا الموسم مع المان يونايتد أيضاً، كما أكمل مانشستر يونايتد خمسة مواسم على التوالي بلا تحقيق أي بطولة.

طباعة