"سيناريو مجنون" يتوّج برشلونة بالدوري الإسباني.. البداية من مدريد!

يدخل الدوري الإسباني مراحله الحاسمة اعتباراً من 21 الشهر الجاري الذي يصادف يوم الأحد، حين تدق ساعة الحقيقة بلقاء الغريمين ريال مدريد وبرشلونة (الساعة 12:00 مساء بتوقيت الإمارات)، فإما يفرض الواقع نفسه ويواصل "الملوك" طريقهم إلى اللقب مختالين عبر السجادة الحمراء أو نشهد سيناريو مجنون "غير منطقي" ويتمكن رجال المدرب تشافي من إسعاد عشاق برشلونة بتتويج أسطوري يخالف الطبيعة!.
حسابياً، ريال مدريد بعقلية الثعلب الإيطالي كارلو أنشيلوتي جمع 66 نقطة من 28 مباراة (20 انتصار، 6 تعادلات، 4 خسائر)، ويبتعد عن أقرب مطارديه اشبيلية بفارق 10 نقاط كاملة، وعن برشلونة -الذي لعب مباراة واحدة أقل- بفارق 15 نقطة جمعها من (14 انتصار، 9 تعادلات، 4 هزائم).

هل تتحول "الفرضية" إلى "حقيقة"؟
الفارق بين الريال والبارسا كبير، ويتبقى على نهاية الدوري 10 جولات، بمعنى أن هناك 30 نقطة في الملعب، وعلى مدريد نزف 12 نقطة لكي يتساوى مع البارسا في النقاط، هذا بشرط عدم تعثر الفريق الكاتالوني إطلاقاً، فهل تتحول "الفرضية" إلى "حقيقة"؟!.
يبدو أن الأكيد أن "الليغا" سيشتعل في حال فوز برشلونة ب"الكلاسيكو" لأنه سيقلص الفارق وقتها إلى 12 نقطة فيما يمتلك مباراة مؤجلة وحال فوزه بها سيصبح الفارق تسع نقاط، وعندها قد يتملك "البرشلونية" الرغبة والدافع لتحقيق الحلم، وهنا حلاوة كرة القدم بإثارتها وجنونها!.
منطقياً، قد تبدو الأمور شبه محسومة للريال، لكن على الورق وبلغة الأرقام، فإن فرصة برشلونة موجودة خصوصاً مع تصاعد مستوى الفريق وانتصاراته العريضة التي ارتقت به تدريجيا من المركز 13 إلى الثالث عن جدارة.

المواجهات المتبقية
وبالنظر إلى المواجهات العشرة المتبقية لريال مدريد فإنه سيلعب على الترتيب مع: برشلونة، سلتا فيغو، خيتافي، اشبيلية، اوساسونا، اسبانيول، أتلتيكو مدريد، ليفانتي، قادش، ريال بيتيس.
أما برشلونة سيخوض 11 مباراة وهي على التوالي مع: ريال مدريد، اشبيلية، ليفانتي، قادش، ريال سوسييداد، رايو فاليكانو، مايوركا، ريال بيتيس، سلتا فيغو، خيتافي، ويختتم "الليغا" أمام فياريال.
كلها مواجهات لا تخلو من الخطورة، وسننتظر تتويج عريس الكرة الإسبانية، فإما "فارس أبيض" أم "مقاتل كاتالوني"!.

 

طباعة