ليفربول يحدد سعر صادم لبيع محمد صلاح.. "البوصلة نحو برشلونة"

حدد نادي ليفربول مبلغاً صادماً لبيع النجم المصري محمد صلاح في الصيف المقبل، يقدّر بـ 40 مليون يورو فقط يحصل عليها النادي إذا رغب أحد الأندية في شرائه، إذ تدرك إدارة "الريدز" بأن تقدم "الفرعون" في السن لا يساعد على إتمام صفقة كبيرة، لأنه حين ينتهي عقده مع ليفربول في صيف 2023 سيصبح عمره 30 سنة، بحسب إذاعة "راديو كاتالونيا".

وأفادت الإذاعة بأن الغموض يكتنف مستقبل محمد صلاح في قلقة "آنفيلد" في ظل فشل المفاوضات بين الطرفين على تجديد عقد اللاعب صاحب الأرقام التاريخية لناديه وللدوري الإنجليزي إذ لم يتوصلا إلى حل للأزمة خصوصاً أن صلاح يطلب أن يكون الأعلى أجراً في انجلترا بالحصول على راتب شهري بين 450 إلى 500 ألف جنيه إسترليني أسبوعيا، الأمر الذي يتعارض مع هيكلة الرواتب في نادي ليفربول الذي يخشى أن يكون مطالباً في المستقبل بزيادة رواتب بقية نجوم الفريق السنغالي ساديو ماني والهولندي فان دايك وآخرون.

ويرى رواد مواقع التواصل الاجتماعي أن الإذاعة الكاتالونية تناولت مبلغ بيع صلاح بـ40 مليون يورو، بشيء من الغرابة لأن كل المؤشرات تصب في رغبة أندية أوروبية كبرى في الحصول على خدمات اللاعب المصري بمبلغ مضاعف!.

يذكر أن محمد صلاح يتقاضى في الموسم الواحد تسعة ملايين يورو في الموسم الواحد، في وقت يطالب إدارة النادي الإنجليزي بـ 17 مليون يورو في الموسم مقابل تمديد العقد، وكان الفتى المصري الذهبي قد انتقل إلى "الريدز" في عام 2017 مقابل 42 مليون يورو قادماً من روما الإيطالي.

وقالت إذاعة "راديو كاتالونيا" إنه في ظل أزمة مفاوضات ليفربول مع صلاح سيكون نادي برشلونة متاحاً لتقديم عرض لضم محمد صلاح خصوصاً أن رئيس النادي الكاتالوني لابورتا يضعه في ذهنه لتدعيم خططه لاستعادة أمجاد البارسا في الساحات الأوروبية.
 

 

طباعة