تفاصيل وفاة حارس مرمى الأهلي المصري.. لعب أساسيا في آخر مباراتين وسقط من شرفة منزله

قال النادي الأهلي المصري إن حارس مرمى فريق الناشئين لكرة القدم مواليد 2003 زياد إيهاب، توفي صباح اليوم، الأحد.

وسيطرت حالة من الصدمة والحزن الشديد داخل ارجاء النادي الأهلي، وأكد خالد بيبو مدير قطاع الناشئين أن الحارس الشاب كان مشهودا له بالكفاءة والأخلاق العالية، موضحاً أن الراحل الشاب كان من أبرز المواهب في قطاع الناشئين بالأهلي، كما كان من اللاعبين الذين يتمتعون بدماثة الخلق.

وكان زياد إيهاب هو الحارس الأساسي لفريق أهلي 2003 خلال فترات كبيرة من الموسم الماضي، وقدم مباريات مميزة، كما أنه كان الحارس الأساسي أيضا في آخر مباراتين للفريق.

وأكد أحد جيران اللاعب الراحل زياد، أن «عقارب الساعة كانت تشير الي الخامسة صباحا سمعنا صوت ارتطام شديد، علي الفور هرعنا مسرعين الي مصدر الصوت فوجئنا بجثة الشاب زياد ملقاه علي الارض والدماء تنزف من جسده».

وأضاف لموقع «صدى البلد»: «كل اللي حصل أن زياد كان بيتكلم في التليفون في غرفته الخاصة به واقترب من شرفة منزله وهو يتحدث في الهاتف المحمول ولم يشعر بنفسه إلا وهو يسقط من شرفة المنزل».

وقال إن حارس الأهلي لقي مصرعه إثر سقوطه من شرفة منزله بمنطقة عين شمس، وأنه شاب خلوق والإبتسامة لا تفارق وجهه دائما.

وأصدر النادي الأهلي بيانا رسميا نشره على موقعه الرسمي، قال فيه: "الكابتن محمود الخطيب، رئيس النادي، والسادة أعضاء مجلس الإدارة والقطاعات الرياضية، ينعون ببالغ الحزن والأسى أحد أبناء النادي، الشاب «زياد إيهاب» حارس مرمى فريق الأهلي لكرة القدم مواليد 2003 الذي وافته المنية اليوم، ويتقدم مجلس الإدارة بخالص التعازي لأسرة الفقيد وزملائه، داعين المولى ـ عز وجل ـ أن يتغمده بواسع رحمته ويدخله فسيح جناته، «إنا لله وإنا إليه راجعون».

وذكر النادي الأهلي أن : "الكابتن خالد بيبو، مدير قطاع الناشئين لكرة القدم بالنادي، والجهازان الإداري والطبي، ‏حرصوا على التواجد مع أسرة الفقيد «زياد إيهاب» حارس مرمى فريق الأهلي لكرة القدم ‏مواليد 2003، الذي وافته المنية اليوم، لتقديم كافة أوجه الدعم للأسرة، والمساعدة على إنهاء ‏الإجراءات الخاصة بالدفن، وتقديم العزاء لأسرته، معربين عن خالص حزنهم لفقد واحد من أبناء النادي".

 

طباعة