محكمة إسبانية ترفض طلب ريال مدريد وبرشلونة بإيقاف صفقة "سي.في.سي"

رفضت محكمة إسبانية طلبا من ريال مدريد وبرشلونة وأتليتيك بيلباو بإصدار أمر قضائي مؤقت لإيقاف صفقة رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم مع مجموعة استثمار لجمع 1.9 مليار يورو وفقا لوثيقة محكمة، اليوم الاثنين.
وتمنح الاتفاقية مجموعة "سي.في.سي كابيتال بارتنرز" نسبة 8.2 بالمئة من أسهم شركة جديدة تحصل على عائدات البث وحقوق الرعاية لمدة 50 عاما.
ولمواجهة مخاوف انخفاض عائدات البث التلفزيوني والقيود الوبائية المفروضة على حضور الجماهير تسعى الأندية والبطولات، داخل وخارج إسبانيا، لإيجاد مصادر بديلة للإيرادات.
وفي ديسمبر كانون الأول وقع 38 ناديا من بين 42 في الدرجتين الأولى والثانية في إسبانيا على الصفقة وهي الأولى من نوعها في أوروبا.
وبالإضافة إلى ريال مدريد وبرشلونة وبيلباو رفض إبيزا التوقيع لكنه ليس طرفا في الدعوى القضائية.
وأشارت الأندية الثلاثة إلى أن الدعوى بالإيقاف المؤقت كانت مهمة لمنع أي معاملات مالية من الاتفاقية.
لكن محكمة مدريد المدنية رفضت الطلب، قائلة إن التعليق المطلوب سيوقف الإجراءات التي بدأت بالفعل أو نُفذت، وسيفرض معايير الأقلية ضد خيار الأغلبية.
ولم يتسن لرويترز الحصول على تعليق من الأندية الثلاثة فيما قالت رابطة الدوري في بيان إنها صفقة مهمة لجميع الأندية الإسبانية.
وكان أوسكار مايو المدير التنفيذي لرابطة الدوري قال لرويترز الشهر الماضي إن الرابطة "واثقة من شرعية الصفقة".
وأضاف أن الدفعة الأولى البالغة 400 مليون يورو تم تسليمها في يناير كانون الثاني إلى الأندية وفي يوليو تموز ستكون سي.في.سي دفعت مليار يورو.

 

طباعة