ليفربول يشدد الخناق على مانشستر سيتي بحضور محمد صلاح

شدد ليفربول الخناق على مانشستر سيتي المتصدر بتقليص الفارق عنه الى 3 نقاط اثر تغلبه على وست هام 1-صفر السبت في المرحلة الثامنة والعشرين من بطولة انجلترا لكرة القدم التي شهدت انتصارا كاسحا لتشلسي على بيرنلي برباعية نظيفة.
على ملعب "انفيلد"، دخل ليفربول مباراته مع وست هام وهو في افضل حال بعد ان فاز في مبارياته الست الاخيرة في الدوري مسجلا 18 هدفا ولم تستقبل شباكه سوى هدفين فقط.
في المقابل، خاض وست هام المباراة في غياب احد افضل لاعبيه وقائده ديكلان رايس بداعي المرض.
وكاد المصري محمد صلاح يمنح التقدم لليفربول عندما مرر له ترنت الكسندر ارنولد كرة مباغتة من الخط الخلفي فانفرد بحارس وست هام البولندي لوكاس فابيانسكي الذي تصدى لمحاولته ببراعة بعد مرور دقيقتين فقط.
ورد وست هام عندما سدد مهاجمه ميكايل انتونيو كرة قوية عل الطاير ابعدها الحارس البرازيلي اليسون بصعوبة (14). ومرة جديدة شكل انتونيو خطورة على مرمى ليفربول اذ سدد كرة زاحفة ابعدها اليسون الى ركنية (22).
ونجح ليفربول في افتتاح التسجيل بعد لعبة مشتركة رائعة بين البرتغالي لويس دياس والغيني نابي كيتا وارنولد الذي مرر كرة ماكرة داخل المنطقة تابعها السنغالي ساديو مانيه داخل الشباك (27).
وشتت ظهير وست هام ارون كريسويل كرة قبل ان تجتاز خط مرمى فريقه منقذا وست هام من تلقي الهدف الثاني (38).
وفي الشوط الثاني ظهر وست هام بشكل افضل وكان انتونيو عبئا كبيرا على دفاع ليفربول.
بيد ان الفريق اللندني تلقى ضربة اخرى باصابة جناحه السريع جاريد بوين في ركبته ليخرج في الدقيقة 53.
وبعد ان اضاع دياس فرصة اضافة الهدف الثاني لليفربول عندما سدد كرة لولبية مرت الى جانب القائم الايمن (63)، سنحت فرصة ذهبية للارجنتيني بابلو لانزيني عندما تهيأت الكرة له والمرمى مشرع امامه فسدد كرة علت العارضة من مسافة قريبة (69).
وعاش ليفربول اوقاتا عصيبة اواخر المباراة لان وست هام رمى بكل ثقله لادراك التعادل من دون ان يحقق مبتغاه.
 

طباعة