بولندا والسويد ترفضان مواجهة روسيا لغزوها أوكرانيا

استبق الاتحادان البولندي والسويدي لكرة القدم أي قرار لنظيرهما الدولي (فيفا) في ما يتعلق بمواجهات روسيا ضمن الملحق المؤهل لمونديال قطر 2022، وأعلنا السبت رفضهما مواجهتها بسبب غزوها أوكرانيا.

ومع دخول النزاع يومه الثالث ونزوح أكثر من 50 ألف أوكراني، غرّد رئيس الاتحاد البولندي سيزاري كوليشا في موقع تويتر "انتهى وقت الكلام. حان وقت العمل. نظراً لتصعيد العدوان الروسي في أوكرانيا، لا يفكر المنتخب البولندي خوض الملحق ضد روسيا"، مضيفاً أنه "القرار الصحيح الوحيد".

قال إنه سيعمل مع الاتحادين السويدي والتشيكي (الفائز بينهما يواجه الفائز بين روسيا وبولندا في روسيا) لتقديم موقف موحد للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وضمن المسار الثاني في نصف نهائي الملحق الأوروبي، كان مقرراً أن تستضيف روسيا بولندا في 24 مارس المقبل والسويد تشيكيا في اليوم عينه، على أن يتواجه الفائزان في روسيا في 29 منه في مباراة نهائية على بطاقة مؤهلة إلى المونديال.

وبعد ساعات من إعلان بولندا، اتخذ الاتحاد السويدي خطوة مماثلة، معلناً رفضه مواجهة روسيا بحال فوزهما في نصف نهائي الملحق القاري.

وقال رئيس الاتحاد كارل إريك نيلسون في بيان "مهما كان قرار فيفا، لن نلعب ضد روسيا في مارس".

 كما طالب الاتحاد السويدي بإلغاء مباريات روسيا في الملحق.

طباعة