رونالدو يوجه رسالة "غامضة" ويكيل المديح لمدريد

وجه النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو رسالة مبطنة ومبهمة بعد نهاية مباراة فريقه مانشستر يونايتد أمس ضد مضيفه أتلتيكو مدريد في ذهاب ثمن نهائي أبطال أوروبا. وقالت وسائل إعلام إنجليزية إن رونالدو ألمح من خلال الرسالة التي نشرها على حسابه في "إنستغرام" إلى أن ناديه المفضل سيبقى ريال مدريد، وأنه بشكل أو بآخر يعيش وضعا صعبا في الفترة الراهنة بمانشستر، رغم التعادل المثير 1-1 أمام أتلتيكو.

وعلى الرغم من التعادل، انتقدت وسائل الإعلام الإنجليزية، ومنها صحف "ذي الصن" و"ديلي مايل" بشدة أداء رونالدو في مباراة أتلتيكو، إلى جانب مجموعة من لاعبي مان يونايتد، وعلى رأسهم ماركوس راشفورد. وظل رونالدو في مرمى النقاط منذ نحو شهرين، غابت فيها أهدافه بشكل كبير، بخلاف البداية المميزة في الموسم الجاري.

وقال رونالدو إنه دائما ما يحظى بشعور طيب ورائع حين يزور مدريد، واصفا إياها بـ"الوطن" في إشارة إلى الفترة الذهبية والمميزة التي حقق فيها كل الألقاب الممكنة مع ناديه السابق "الملكي"، لكنه توعد في الوقت نفسه بالفوز على أتلتيكو في لقاء الإياب، قائلا إن "أولد ترافورد" هو مسرح الأحلام، وسيكون كذلك في مباراة العودة، مقدما شكره إلى جمهور "الشياطين" الذي انتقل لدعم الفريق في ملعب "واندا ميتروبوليتانو"، معقل أتلتيكو مدريد.

طباعة