تصرف غريب من ماني تجاه محمد صلاح بعد الفوز بكأس الأمم الإفريقية

صورة

ذكرت صحيفة إنجليزية أن النجم السنغالي ساديو مانيه المتوج بكأس الأمم الإفريقية لأول مرة في تاريخه مؤخراً رفض الاحتفال بلقب البطولة مع فريقه وجمهوره النادي خلال مباراة ليفربول ونورويتش سيتي، وذلك احتراما لمحمد صلاح زميله في الفريق والذي لا يزال متأثراً بخسارة البطولة.

وذكرت صحيفة “ميرور” الإنجليزية نقلًا عن قناة “كانال بلس”، أن ساديو ماني طالب إدارة ليفربول، بعدم الاحتفال بتتويجه مع السنغال ببطولة كأس أمم إفريقيا، على ملعب “أنفيلد”، احترامًا لزميله في الفريق، محمد صلاح.

وكان المنتخب المصري قد خسر في نهائي البطولة الإفريقية أمام المنتخب السنغالي بركلات الجزاء الترجيحية 2-4، ليحرز ساديو ماني، مع منتخب السنغال، لقب بطولة كأس أمم إفريقيا 2021.

وعادة ما يحتفل أي لاعب مع جمهور فريقه بعد التتويج بمثل هذه البطولات الكبيرة ولكن كان لساديو ماني رأياً أخر وتصرف قد يكون غريباً عن باقي اللاعبين برفض الاحتفال.

وقالت الصحيفة الإنجليزية أن ساديو ماني كان على علم بأن نادي ليفربول سيقيم له احتفالًا صغيرًا مع الجماهير، قبل انطلاق مباراة نورويتش سيتي، باعتبارها أول مباراة تقام على ملعب الريدز بعد ختام البطولة الإفريقية، ولكن اللاعب ساديو ماني رفض ذلك احتراماً لمشاعر زميله في ليفربول؛ محمد صلاح، ورفض إقامة هذا الحفل الصغير مع الجماهير، خاصة وأن صلاح لا يزال يشعر بالحزن لخسارة لقب كأس أمم إفريقيا مع منتخب بلاده حتى الآن.

 

 

طباعة