مبابي يصدم الجماهير.. يتحدث هذه اللغة بطلاقة لسبب غريب!

كشفت صحيفة "أس" الإسبانية بأن الفرنسي كيليان مبابي نجم باريس سان جيرمان لن يكون بحاجة إلى مترجم في حال انتقل إلى ريال مدريد لكونه يتحدث اللغة الإسبانية بطلاقة كما أنه لو نشأ في أحد أحياء العاصمة مدريد، على حد تعبيرها.

وقالت إن مبابي (22 سنة) فاجأ وسائل الإعلام بعد مباراة باريس سان جيرمان مع ريال مدريد في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم والتي انتهت بفوز الفريق الباريسي بهدف دون مقابل، موضحة أن عشق مبابي منذ صغره لنجم ريال مدريد السابق كريستيانو رونالدو كان سبباً مباشراً في تعلمه الإسبانية حيث واظب على تعلم اللغة عندما كان في الـ15 من عمره، وكان وقتها يلعب في نادي موناكو الفرنسي، وقد ظهر في أحد مقاطع الفيديو القديمة وهو يتدرب على بعض الجمل مع مدرس خاص.

وأضافت بأن مبابي بذل جهودا حثيثة ومتواصلة للحفاظ على لغته الإسبانية والتأكد من أنها لن تصدأ مع مرور الأيام، في حين كشف لاعب باريس سان جيرمان، الإسباني بابلو سارابيا، أن زميله الشاب "يتحدث اللغة الإسبانية بشكل جيد وكان يكلمني بها في كثير من الأحيان".

وعلى عكس اللاعبين الفرنسيين الآخرين مثل زيدان وبنزيما، الذين صنعوا التاريخ مع ريال مدريد لكنهم استغرقوا بعض الوقت للتعرف على اللغة، فإن مبابي اقترب بشكل كبير من إتقانها.

يذكر أن مبابي أحد أفضل المواهب الصاعدة في العالم وبدأ يخطف الأضواء من النجوم الكبار ميسي ورونالدو ونيمار، ويحظى باهتمام كبير في ريال مدريد الساعي إلى ضمه اعتباراً من الموسم المقبل.

 

طباعة