كلوب: ميلنر لن يعتزل.. والتقدم في السن لا يؤثر في محمد صلاح

قال مدرب فريق ليفربول الألماني يورغن كلوب إن لاعب الوسط جيمس ميلنر حريص تماما على الاستمرار في اللعب، وإنه "بكل تأكيد لن يعتزل في نهاية الموسم الحالي". ولعب الإنجليزي ميلنر (36 عاما) لأندية ليدز يونايتد ونيوكاسل يونايتد وأستون فيلا ومانشستر سيتي، قبل الانضمام إلى ليفربول في صفقة مجانية في 2015. وخلال وجوده في صفوف ليفربول لعب ميلنر دورا محوريا في الفريق، وخاض معه 273 مباراة وفاز مع النادي بلقبي الدوري الإنجليزي الممتاز ودوري أبطال أوروبا.

وقال كلوب للصحافيين قبل مباراة فريقه اليوم أمام بيرنلي "بكل تأكيد لن يعتزل ميلي العام المقبل. إنه حريص تماما على الاستمرار في اللعب.. وأنا بصراحة أتفهم ذلك". وأضاف المدرب الألماني "إذا حالفك الحظ بما يكفي وبقيت في صحة جيدة فإن الحياة بعد انتهاء المسيرة المهنية تكون أطول كثيرا من سنوات المسيرة المهنية. ولذا فعليك الاستمرار في المسيرة المهنية لأطول فترة ممكنة ولو كان بوسعك لعب كرة القدم فهذا أفضل من أشياء أخرى".

وأردف كلوب قائلا "سيكون ميلي على ما يرام بعد انتهاء مسيرته المهنية أيضا لكنه بالتأكيد يحب ما يفعله الآن وبالتأكيد سيلعب كرة القدم في العام المقبل". وينتهي عقد ميلنر الحالي مع ليفربول في أخر هذا الموسم وأكد كلوب وجود محادثات سرية بين الطرفين بهدف تمديد الارتباط قائلا "نعم بالتأكيد أنا والنادي نجري محادثات مع ميلي. وسنري".

وبخصوص النجم المصري محمد صلاح، وملف تجديد عقده، وهو على مشارف الثلاثين من العمر "قبل عام أو اثنين فإن أول 3 مرشحين لجائزة الكرة الذهبية، بعيدا عن صلاح، كانوا في سن 34 أو أكبر"، مشيرا إلى أن التقدم في السن لا يؤثر في لاعب مثل صلاح. وأضاف  "الذروة لا تحدث في منتصف العشرينيات، الأفضلية القصوى تكون في أوائل الثلاثينيات ومنتصف الثلاثينيات، حيث يمكن للاعب أن يرى الأمور من منظور صحيح، نظرا لما تعلمه خلال مسيرته". وشدد على أنه يتمنى أن يتم التجديد له في الفترة المقبلة. يذكر أن صلاح فرض مطالبه المالية على إدارة ليفربول من أجل تجديد عقده الذي ينتهي في صيف 2023.
 

طباعة