بعد إهانته لمحمد صلاح.. الحكم جوميز يرد على غضب المصريين!

ردّ الحكم الجنوب إفريقي فيكتور جوميز على الانتقادات الواسعة التي تعرض لها بعد إهانته المصري محمد صلاح نجم ليفربول وقائد المنتخب المصري خلال مباراة الفراعنة أمام السنغال في نهائي كأس أمم أفريقيا والتي شهدت موقفاً غريباً من الحكم حين دخل معه صلاح في نقاش على بعض القرارات التحكيمية فما كان من الحكم إلا أن يقدم صافرته إلى اللاعب المصري وقال له: "خذ الصافرة وحكّم اللقاء بدلاً مني!".

وأثار المشهد غضب الجماهير المصرية ومحبي محمد صلاح أنصار ليفربول الذين وجدوا في الموقف إهانة للاعب بحجم صلاح ثالث أفضل لاعب في العالم.

ونقل موقع "ليفربول ايكو" عن الحكم الجنوب إفريقي قوله: "أحترم اللاعبين الذين أديرهم ولا أحب الحديث عن القرارات التي أتخذها في الملعب، ومع ذلك، أود تسليط الضوء على بعض النقاط للتوضيح، وأعتقد أيضا أن علينا مسؤولية الإبلاغ بشكل إيجابي عن الأمور المتعلقة بكرة القدم حتى يتم فهم عملنا".

وأوضح: "لقد تطورت كرة القدم بشكل كبير وكذلك تطور اللاعبون الذين يحظون باحترام كبير ويتقاضون رواتبهم، وبالتالي يجب أن يتطور التحكيم بهذه الطريقة ويسمحوا لنا بتأدية واجبنا والحصول على رواتبنا مثلهم تماما في المنظومة".

وكانت مصر قد خسرت المباراة النهائية أمام السنغال بركلات الترجيح 2-4 في وقت كان محمد صلاح يمني النفس بالتتويج بلقب البطولة الإفريقية على حساب زميله في ليفربول ساديو ماني الذي حمل الكأس السمراء للمرة الأولى في تاريخ بلاده.

 

 

 

طباعة