مدرب مان يونايتد: قلة الأهداف ليست مشكلة رونالدو فقط

قال رالف رانجنيك المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم إن كريستيانو رونالدو ليس المسؤول عن قلة الأهداف التي يسجلها فريق مانشستر يونايتد، حيث طالب المدير الفني المؤقت لاعبيه بإيجاد غريزتهم التهديفية أمام ساوثهامبتون.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية "بي.أيه.ميديا" أن الرعونة أمام المرمى أثبتت أنها مكلفة مرتين خلال الأسبوع الماضي بعدما فشل مانشستر يونايتد الاستفادة من سيطرته على مجريات أول شوطين في المباراة الصادمة التي شهدت خروج مانشستر من كأس الاتحاد الإنجليزي أمام ميدلسبره والتعادل مع بيرنلي 1/1 يوم الثلاثاء الماضي.

وسجل مانشستر يونايتد أكثر من هدف في ثلاث مباريات فقط من آخر تسع مباريات بالدوري، تحت قيادة المدير الفني المؤقت رانجنيك، بينما لم يسجل رونالدو أي هدف في آخر خمس مباريات في كافة المسابقات. ويحتاج مانشستر يونايتد، الذي يأمل في الدخول للمربع الذهبي، لشيء أمام المرمى غدا، عندما يواجه ساوثهامبتون، الذي خسر صفر / 9 في آخر زيارة له لأولد ترافود. وقال رانجنيك :"الأمر ليس متعلقا بكريستيانو رونالدو فقط".

وتجاهل رانجنيك التقارير التي تفيد أن اللاعب غير راض عن المران وشبه البعض المدرب المساعد كريس أرماس بالأمريكي تيد لاسو. وأضاف :"أعني، أنه ينبغي علينا أن نسجل المزيد من الأهداف. أعتقد أننا نصنع فرصا كافية وصنعنا فرصا كافية في آخر مباراتين ولكننا لم نسجل ما يكفي من أهداف".

وأضاف :"ولكن هذه ليست مشكلة مع كريستيانو فقط، إنها مشكلة مع كل اللاعبين الآخرين، خاصة مع المهاجمين، أننا لا نسحل ما يكفي من أهداف إذ وضعت في الحسابات كم الفرص التي نصنعها".

وأكد:" هذا شيء يجب أن يتجه إلى الأفضل في الأسبوعين المقبلين". ويتوقع رانجنيك مباراة صعبة أمام ساوثهامبتون، الذي يتوجه إلى أولد ترافورد ومعنوياته مرتفعة بعد الفوز المستحق 3 / 2 يوم الأربعاء الماضي على توتنهام، تحت قيادة رالف هازنهوتيل، مدرب لايبزج السابق.

وقال رانجنيك:" نحن نعلم أنها ستكون مباراة صعبة. بوضوح، رأيت المباراة أمام توتنهام خلال هذا الأسبوع، وهم يستحقون الفوز، لعبوا بمستوى تكتيكي مرتفع وسيكون هذا تحديا لنا".

 

طباعة