رسالة شديدة اللهجة من ديمبلي لبرشلونة.. "عشت معكم 4 سنوات من الكذب"!

خرج الفرنسي عثمان ديمبلي لاعب برشلونة الإسباني عن صمته وهاجم إدارة ناديه بعدما طلبت منه مغادرة النادي بأسرع وقت ممكن، خصوصاً أنها قررت عدم تجديد عقده الذي ينتهي في يونيو المقبل، مشدداً على أنه مثل أي رجل لديه عيوب وتأثر بالإصابات التي طاردته وحرمته من اللعب لفترات طويلة خارجة عن إرادته!.

وكان مدرب برشلونة تشافي هيرنانديز قد طلب إدارة برشلونة عدم تجديد عقد ديمبلي وأخرجه من حساباته بعدما استبعده من قائمة الفريق أمام أتلتيك بلباو في مباراة كأس الملك، الخميس، التي خسرها البارسا 2-3.

وقال ديمبلي عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام": "أسمع الكثير من الأشياء عني منذ أربع سنوات، دون أن أرد أو أبرر، كانت هناك الكثير من الأكاذيب حولي، وذلك بغرض إيذائي".

وأضاف: "اعتبارا من اليوم، انتهى الأمر، سأجيب بصدق دون الاستسلام لأي نوع من الابتزاز، عمري 24 ومثل كل رجل لدي عيوب، وعشت لحظات معقدة، إصابات، وتأثرت بعد الإصابة بفيروس كورونا".

وأكمل: "رسالتي واضحة، أرفض أن يتم الاعتقاد بأنني لست مشاركا في المشروع الرياضي، وأمنع أي شخص من أن ينسب لي نوايا لم تكن لدي من قبل، وأمنع أي شخص من التحدث عني أو باسم ممثلي، الذي أثق به تماما".

وأردف ديبملي: "لا يزال لدي عقد مع برشلونة، وأنا تحت تصرف النادي والمدرب، لقد قدمت كل شيء لزملائي، وأنا لست الرجل الذي يغش أو الذي يستسلم للابتزاز، وكما تعلمون هناك مفاوضات وتركت ممثلي يهتم بها، وسأركز فقط على ما أقدمه داخل أرضية الملعب".

 

طباعة