تشلسي يقهر توتنهام مجددا ويبلغ نهائي كأس الرابطة

بلغ تشلسي نهائي كأس الرابطة الإنكليزية لكرة القدم بعد أن جدّد فوزه على مضيفه توتنهام 1-صفر في إياب الدور نصف النهائي من المسابقة أمس، ليحسم "بلوز" فوزه في المواجهة 3-0 بعدما سبق ان فاز 2-صفر ذهابًا. وسجّل هدف الفوز لتشلسي في لقاء الإياب المدافع الألماني انتونيو روديغر (18). وشهدت المباراة منح توتنهام ركلتي جزاء، قبل ان يتم إلغاؤهما بعد الرجوع الى حكم الفيديو المساعد "في أيه أر"، كما ألغي هدف للمهاجم الدولي هاري كين بداعي التسلل.

سيُواجه تشلسي الفائز بين ليفربول وأرسنال في النهائي الذي سيقام على ملعب ويمبلي في 27 فبراير. وتقام مباراة الذهاب من المواجهة الاخرى لدور الاربعة الخميس بعدما كان أرجئت من الاسبوع الماضي بسبب تفشي فيروس كورونا في صفوف ليفربول.

هذه المرة الاولى يبلغ فيها تشلسي نهائي المسابقة منذ العام 2019 حيث يطمح الى معانقة الكأس للمرة الاولى منذ العام 2015. كما قاد المدرب الألماني توماس توخل الـ"بلوز" لثلاث مباريات نهائية منذ توليه قيادة الفريق خلفًا للقائد الأسطوري للنادي فرانك لامبارد عام 2020، من بينها نهائي دوري ابطال اوروبا الذي تُوج به تشلسي على حساب مواطنه مانشستر سيتي.

أما توتنهام، فلم يفز بأي لقب كبير منذ تتويجه بكأس الرابطة عام 2008 ويبدو انّ طموحاته للخروج بشيء ما هذا الموسم قد تلاشت. وكان روديغر سجّل ايضًا احد هدفي تشلسي في مباراة الذهاب على ملعب ستامفورد بريدج، ليظهر المدافع الالماني مجددا حضوره القوي بدنيًا وذهنيًا.

طباعة