بعد تعافيه من كورونا.. إصابة جديدة تحجب نجم المغرب عن مباراة غانا

يغيب يوسف النصيري مهاجم إشبيلية الإسباني عن المنتخب المغربي في أول مباراة لأسود الأطلس في نهائيات كأس أمم إفريقيا بسبب شعوره بآلام في الركبة وذلك بعد أيام على تعافيه من إصابته بفيروس كورونا.

وقرر الطاقم الطبي للمنتخب المغربي، عدم إشراك  النصيري في تدريبات "أسود الأطلس"، استعدادا لمواجهة غانا ضمن منافسات المجموعة الرابعة، بسبب شعوره بالألم في الركبة، بعد تجدد الإصابة التي غيبته عن الملاعب طويلا قبل عودته في مباراة إشبيلية ضد برشلونة، في 21 ديسمبر الماضي.

ومن المرتقب أن يغيب النصيري عن أول مباراتين لمنتخب المغرب، في دور المجموعات لأمم إفريقيا، أمام غانا، الاثنين، وجزر القمر، الجمعة المقبل.

وفي حال تخلص النصيري من آلام الركبة، فقد يشارك في المباراة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة، التي سيخوضها "أسود الأطلس" ضد منتخب الغابون في الـ18 من يناير الجاري.

وكان النصيري، مصابا أيضا بفيروس كورونا قبل تعافيه والتحاقه بالمنتخب المغربي.

طباعة