احتجاز ديوكوفيتش في مركز للمهاجرين بأستراليا.. ونادال: عليه تحمل عواقب أفعاله

قررت أستراليا تعليق الترحيل الفوري لنجم كرة المضرب الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالمياً، ليبقى في مركز احتجاز المهاجرين، بحسب ما أفاد محام حكومي في جلسة استماع بالمحكمة أمس. وكانت تأشيرة ديكوفيتش قد تم إلغاؤها بعد وصوله مطار ميلبورن الأربعاء الماضي للمشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس. وتسبب ديوكوفيتش في جدل كبير بأستراليا، بعد حصوله على إعفاء طبي، لاستثنائه من منع الدخول إلى أستراليا لغير الملقحين.

وبهذا سيستمر بقاء ديوكوفيتش حتى الاثنين المقبل في مركز المهاجرين حتى البت في الطعن ضد إلغاء التأشيرة. وتعرض ديوكوفيتش لانتقادات شديدة، منها تصريحات لنجم التنس الإسباني رافايل نادال، الذي قال إن «النجم الصربي يتحمل المسؤولية في ما حصل، وإنه كان عليه الحصول على اللقاح، وعليه تحمل عواقب أفعاله».

طباعة