لجنة للتحقيق مع مرتضي منصور تُكلف الخزانة المصرية 525 ألف جنيه

أحال وزير الشباب والرياضة المصري، الدكتور أشرف صبحي، المخالفات المالية التي ارتكبتها اللجنة الأولمبية إلى النيابة العامة، للتحقيق في اختفاء 19 مليون من حساب المال العام للدولة.

وكشفت التحقيقات المبدئية أن من بين المخالفات التي وقف عليها الوزير المصري، أن اللجنة الاوليمبية أنفقت 525 ألف جنيه على تشكيل لجنة من 18 عضواً تقاض كل واحد منهم ما بين 20 إلى 30 ألف جنيه للتحقيق مع رئيس نادي الزمالك، مرتضي منصور والذي رفض حضور جلسات التحقيق بخلاف تخصيص سيارات "ليموزين"، لأعضاء اللجنة لحضور التحقيقات.

وكانت اللجنة الأولمبية، أعلنت في الرابع من أكتوبر 2020، منع رئيس نادي الزمالك لمدة أربعة سنوات عن مزاولة أي نشاط رياضي، بعد ثبوت عدة مخالفات منسوبة إليه، وطلبت إجراء انتخابات لاختيار رئيس بديل له
وقضت محكمة القضاء الإداري، بمجلس الدولة، في 30 مايو 2021، بقبول الدعوي المقامة من رئيس الزمالك والتي طالب فيها بوقف القرار الصادر من اللجنة الأولمبية المصرية، بإيقافه.

ورفضت محكمة مجلس الدولة، الطعن المقام من اللجنة الأوليمبية، بإلغاء حكم أول درجة والصادر لصالح مرتضى منصور.

طباعة