تأجيل مباراتي منتخب مصر مع فرنسا بسبب كورونا

أعلن الاتحاد المصري لكرة اليد عن توصله إلى اتفاق مع نظيره الفرنسي لتأجيل المباراتين الوديتين بين المنتخبين، حيث كان من المقرر إقامتهما يومي السابع والتاسع من يناير الجاري، وذلك بسبب جائحة فيروس كورونا التي عادت لتزيد معدل الإصابات من جديد على مستوى العالم.

وذكر الاتحاد المصري لكرة اليد عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" ،اليوم الأحد،  أنه من المقرر حسب الاتفاق الجديد بين الاتحادين أن تقام المباراتان خلال الأسبوع الدولي في شهر مارس أو أبريل المقبلين، بمشاركة لاعبي المنتخب المحترفين في أوروبا، وسيكون ذلك ضمن برنامج الإعداد الجديد للمنتخب المصري للمشاركة في كأس الأمم الأفريقية بعد تعديل موعدها لتقام في الفترة من 22 يونيو إلى الثاني من يوليو من العام الجاري.

كان منتخبا الدنمارك والنرويج قد اعتذرا عن المشاركة في بطولة الكأس الذهبي في فرنسا، تجنبا لوقوع إصابات بفيروس كورونا بين اللاعبين، قبل المشاركة في كأس الأمم الأوروبية في المجر بداية من منتصف الشهر الجاري.

يذكر أن المنتخب المصري لكرة اليد خاض العديد من المباريات الودية خلال الفترة الأخيرة، حيث شارك في الدورة الدولية الودية بالسعودية، ولعب مباراتين وديتين مع المنتخب القطري في الدوحة، وعادت البعثة أمس الأول إلى القاهرة، قبل الاتفاق على تأجيل السفر إلى فرنسا بناء على موافقة الطرفين.

 

طباعة