برشلونة تحت رحمة إصابات متتالية لـ"كورونا"

أعلن فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم، اليوم ثبوت إصابة المدافع جوردي ألبا بفيروس كورونا. ويجب على المدافع الأيسر أن يعزل نفسه، وهو ما يجعل من غير المرجح أن يتمكن اللاعب من السفر مع الفريق لمواجهة فريق مايوركا يوم 2 يناير المقبل في إطار منافسات الدوري الإسباني.

وأصبح ألبا (32 عاما) ثالث لاعب من برشلونة يُستعبد بسبب إصابته بفيروس كورونا، حيث انضم لزميليه داني ألفيس، وكليمون لونغليه. وذكر بيان رسمي لبرشلونة :" ثبتت إصابة لاعب الفريق الأول جوردي ألبا بفيروس كورونا، ليتم استبعاده من المشاركة في مران الفريق اليوم". وأضاف :"اللاعب بصحة جيدة ويعزل نفسه في المنزل. وأبلغ النادي الحالة للسلطات المختصة".

وأكد البيان :"انضم ألبا للغائبين كليمون لونجليه وداني ألفيس، اللذين ثبتت إصابتهما أيضا بفيروس كورونا". ويتعين على تشافي، المدير الفني، التفكير في كيفية إيجاد بديل لألبا في تشكيلة الفريق حيث يسعى لقيادة الفريق للابتعاد عن المركز السابع في جدول الترتيب واحتلال أحد المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا، حيث أنه يبتعد عن رايو فاييكانو، صاحب المركز الرابع، بفارق نقطتين.

 

طباعة