"محمد صلاح أولاً".. ليفربول يعلنها صراحة في وجه ماني

وجه نادي ليفربول رسالة قوية للاعبه السنغالي ساديو ماني بعدما قرر تأجيل البحث في مفاوضات تجديد عقده لحين التعرف أكثر على موقف نجمه الأول المصري محمد صلاح الذي لا يزال عقده الشغل الشاغل لإدارة وجماهير النادي خصوصاً أن أندية كثيرة تتربص للانقضاض على طاولة المفاوضات، والحصول على خدمات "الفرعون" المرشح فوق العادة للفوز بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في الموسم الحالي حال استمر عطاءه الكروي بالمعدل نفسه.

وقالت صحيفة "ذا اثليتك" البريطانية إن عقد محمد صلاح مع ليفربول ينتهي في صيف 2023، كما هو الحال لماني والبرازيلي فيرمينو، مشيرة إلى أن ليفربول لم يتحدث حتى الآن مع وكيل ماني، وينتظر حسم صفقة صلاح ومن ثم التفرغ لما يفعله مع اللاعب السنغالي.

وبات ليفربول بصدد تقديم راتب ضخم لصلاح لا يتقاضاه أي لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز إذ يبلغ 500 ألف جنيه أسترليني أسبوعياً، فيما يحصل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم مانشستر يونايتد على 400 ألف استرليني أسبوعياً.

وأوضحت الصحيفة أن تجديد عقد فيرمينو محل شك لتقدمه في السن في وقت يؤدي زميله البرتغالي دييغو جوتا بشكل أفضل وبات الخيار الأساسي للمدرب الألماني يورغن كلوب.

يذكر أن ليفربول يحتل وصافة الدوري الإنجليزي برصيد 41 نقطة متأخر بفارق ثلاث نقاط فقط عن مانشستر سيتي "المتصدر"، فيما يتزعم محمد صلاح ترتيب الهدافين في البطولة بريد 15 هدفاً يليه زميله جوتا بـ 10 أهداف فيما لم يسجل ماني سوى سبعة أهداف فقط مع وصول الدوري جولته الـ18.

 

طباعة