تغريدة طارق ذياب تضاعف غضب التونسيين ضد حفيظ دراجي

صورة

ذكرت صحيفة "النهار" الجزائرية أن التغريدة التي علق فيها المحلل التونسي الشهير، طارق ذياب على تغريدة سابقة لمعلق "بي إن سبورت" الجزائري حفيظ دراجي بعد تتويج "الخضر" بلقب كأس العرب، زادت من حالة الغضب والاستياء في صفوف جماهير تونسية، صبت جام غضبها على حفيظ الدراجي، متهمة إياه بإهانة الكرة التونسية، بعد أن نشر صورة لمجموعة لاعبين من المنتخب التونسي، وهم على الأرض، بينما لاعب الجزائر، واقفا، وعلق عليها دراجي "تحيا الجزائر.. محارب الصحراء مر من هنا".

ولم يمر الامر مرور الكرام، إذ انتقد ذياب زميله في قناة "بي إن سبورت" بشدة، معلقا عليه بطريقة ساخرة "شكرا على حسن أخلاقك واحترامك لزملائك يا حفيظ، وألف مبروك للمنتخب الجزائري". وانتقل التوتر إلى حسابات أندية تونسية، انتقدت دراجي بشدة، بينها حساب نادي الترجي التونسي.
واعتبر العديد من المغردين التونسيين، أن ما قام به دراجي مسيء للغاية للمنتخب التونسي، وخاصة طريقة اختياره للصورة، وتعليقه الذي يتضمن سخرية واحتقارا لـ"نسور قرطاج" بحسب تعبيرهم.

وسبق لدراجي أن تسبب في الكثير من التوتر داخل أسرة "بي إن سبورت"، إذ سبق له أن دخل في مشاداة على "توتير" مع عدد من زملائه من المحللين والمعلقين المغاربة، وكذلك المصريين والتونسيين أيضا من قبل، بسبب قضايا لها علاقة بـ"السياسة"، وكان دراجي أيضا محط انتقاد واسع من جماهير مصرية بعد تعليق "مسيء" منه ضد لاعبي المنتخب المصري في لقاء تونس، قبل أن يعتذر عن الأمر، ويؤكد أنه أسيء فهم وجهة نظره.

 

طباعة