عجائب وغرائب في ترشيحات "فيفا".. ولماذا استبعاد محمد صلاح

أبدت العديد من وسائل الإعلام البريطانية استغرابها الشديد من القائمة الأخيرة لترشيحات الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لجائزة أفضل فريق في موسم 2021، حيث كانت المفاجأة الأكبر استبعاد أحد أبرز نجوم العالم، الدولي المصري وهداف فريق ليفربول محمد صلاح من قائمة الـ23 لاعبا، والتي سيتم اختصارها إلى 11 لاعبا فائزا في تشكيلة الموسم خلال الإعلان عن الفائزين في حفل "فيفا" 17 يناير المقبل.

وذكرت صحيفة "ميرور" أنه في الوقت الذي يقدم فيه صلاح أداء استثنائيا، حتى بمقاييس الموسم الماضي، وحلوله سابعا في ترتيب الكرة الذهبية، إلا أن ذلك لم يشفع له ليكون بين الـ23 لاعبا في القائمة المختصرة، التي تضم نجم مان يونايتد كريستيانو رونالدو، وكذلك الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار والفرنسي كيليان مبابي وجميعهم من نجوم باريس سان جرمان.

وشابت الترشيحات غرائب وعجائب، حيث كان صلاح حاضرا في قائمة الـ55 الأولى، قبل أن يتم اختصارها إلى 23 ثم إلى 11 لاعبا في يناير المقبل. واكدت جائزة "فيفا - برو" أنها طلبت من اللاعبين المحترفين المسؤولين عن التصويت، اختيار افضل 3 في حراسة المرمى وفي الدفاع وفي الوسط وفي الهجوم، ونال صلاح أقل الاصوات ليخرج من قائمة الـ23، التي تم اختزالها من قبل "فيفا" بحسب مجموع الأصوات من ترشيحات اللاعبين.

وعلى الرغم من الموسم الماضي السيء لبرشلونة، لكن 4 من لاعبيه متواجدون في التشكيلة، بجانب نجمه السابق ليونيل ميسي، وكان أغرب إضافة، هو المخضرم البرازيلي داني ألفيس، والذي سيعود للعب مع برشلونة يناير المقبل، ولم يلعب منذ سبتمبر الماضي. وكان غريبا أيضا أن حارس تشلسي إدوارد ميندي ونجمه كانتي وكذلك جورجينيو والذين تم إقصاؤهم من قائمة الـ30 لاعبا في جائزة الكرة الذهبية، تم ضمهم إلى قائمة الـ23 لأفضل فريق في "فيفا".

قائمة الـ23 لاعبا:
حراسة المرمى: أليسون بيكر (ليفربول) ودوناروما (سان جرمان) وميندي (تشلسي).
الدفاع: ديفيد ألبا (البايرن)، جوردي ألبا (برشلونة)، ترنت ألكسندر (ليفربول)، داني ألفيس (برشلونة)، ليوناردو بونوتشي (يوفتوس)، روبن دياز (سيتي).
الوسط: بوسكيتس (برشلونة)، دي بروين (سيتي)، برونو فيرنانديز (مان يونايتد)، دي يونغ (برشلونة)، جورجينيو وكانتي (تشلسي).
الهجوم: بنزيمة (ريال مدريد)، رونالدو (مان يونايتد)، هالاند (دورتموند)، ليفاندوفسكي (البايرن)، لوكاكو (تشلسي)، مبابي وميسي ونيمار (سان جرمان).

 

طباعة