تونس تتفاءل بحكم نصف النهائي أمام مصر.. وتراهن على "غيابات الفراعنة"

تتجه الأنظار الليلة إلى نصف نهائي كأس العرب، حيث القمة المرتقبة بين المنتخبين المصري والتونسي على استاد "974" في العاصمة القطرية الدوحة. وأكدت وسائل إعلام نفاد تذاكر المباراة، والتي يتوقع أن تشهد إثارة كبيرة، خاصة مع الندية التي تشتهر بها مواجهات تونس ومصر، حيث التقيا من قبل في 35 مواجهة، فازت مصر في 13، مقابل 14 انتصارا لتونس، وتعادلا في 8 مباريات.

وكشفت اللجنة المنظمة للبطولة عن الحكم الذي سيدير المباراة، وهو الإيراني علي رضا فغاني. ويتفاءل التونسيون بهذا الحكم بحسب صحيفة "الشروق"، حيث سبق أن أدار لهم مباراة موريتانيا في الدور الأول، وهي الأولى لهم في البطولة، وفازوا فيها بخماسية لهدف. ويساعد فغاني، في إدارة المباراة مواطنه محمد رضا والالماني كريستيان غيتالمان.

وقالت صحيفة "الشروق" التونسية إن معسكر المنتخب التونسي، يسعى لاستغلال غيابات بارزة في صفوف مصر، على غرار حمدي فتحي وأحمد حجازي وأيمن أشرف، بجانب الغياب المتوقع للحارس محمد الشناوي. لكن في المقابل، تمتلك مصر، مدربا برتغاليا هو كيروس، اشتهر بقراءته الجيدة للمباريات، وقد يعيد سيناريو مباراة الجزائر التي تفوقت فيها مصر تكتيكيا بشكل واضح.

طباعة