مدرب السعودية غير نادم على اللعب بالشباب في كأس العرب

أكد الفرنسي لوران بونادي مدرب منتخب السعودية لكرة القدم على أهمية مواجهة فريقه مع المغرب غدا الثلاثاء ضمن مباريات الجولة الثالثة من دور المجموعات ببطولة كأس العرب المقامة حاليا في قطر.

وأوضح المدرب الفرنسي في المؤتمر الصحفي الخاص بالمواجهة أن كل اللاعبين سيبذلون قصارى جهدهم خلال المواجهة وسيضغطون على المنتخب المغربي لتشكيل الخطورة على مرمى المنافس، خاصة أن كل الآمال مفتوحة من أجل التأهل.

وأضاف : "بالتأكيد نلعب كل المباريات تحت الضغط، ولذلك يجب أن نخوض المباراة بكل تركيز من أجل تحقيق نتيجة إيجابية، وتقديم مباراة جيد جدا أمام منافس قوي وليس بالسهل على الاطلاق ".

وأردف :"حضرنا لاستكشاف بعض المواهب، لكن على الجانب الآخر نريد تحقيق الانتصار ونلعب مباراة إيجابية مثلما فعلنا في مباراة فلسطين، ولسنا نادمين على قرار اللعب بفريق الشباب وليس الفريق الأول، فهم مجموعة مميزة من اللاعبين وكانت فرصة لهم للمشاركة والاحتكاك القوي، وهم قادرون على تحقيق نتائج إيجابية وحصد الانتصارات في بعض المباريات".

أشار إلى أن المدرب هيرفي رينار المدير الفني للمنتخب السعودي الأول على تواصل دائما مع الجهاز الفني، والجميع في الجهاز الفني لديهم الخبرة والدراية التامة بالفريق وكل اللاعبين .

من جانبه، قال المدافع وليد الأحمد إن المباراة صعبة بالتأكيد، لكن الفريق سيلعب خلالها للحفاظ على آماله في التأهل مع الانتظار لنتيجة مباراة فلسطين والأردن .

وأضاف :"كلنا كلاعبين في خدمة المنتخب السعودي ونحاول تقديم أفضل مالدينا ونثق جدا في قدرتنا على تحقيق الفوز".

طباعة