ضربة موجعة للمنتخب السوري قبل انطلاق كأس العرب

تلقى المنتخب السوري لكرة القدم، ضربة موجعة، قبيل انطلاق بطولة "كأس العرب" التي تستضيفها قطر خلال الفترة من 30 نوفمبر الجاري، وحتى 18 ديسمبر المقبل، بعد أن تأكد غياب مهاجم "نسور قاسيون" ونادي أهلي جدة السعودي، عمر السومة، عن القائمة النهائية للبطولة.
وقال رئيس لجنة المنتخبات في الاتحاد السوري لكرة القدم، أصلان كنجو، في تصريح لوسائل إعلام سورية، أبرزها موقع "خبرني" الإلكتروني، إن: "السومة اعتذر بالفعل عن عدم المشاركة في كأس العرب"، إلا أن كنجو لم يشر إلى أسباب غياب السومة الذي تعول عليه الجماهير في قيادة خط هجوم "نسور قاسيون" في الظهور السابع تاريخياً للمنتخبات السورية في البطولات العربية.
وينافس المنتخب السوري في "كأس العرب" ضمن المجموعة الثانية، بجوار منتخبات تونس والإمارات وموريتانيا، ويتطلع الشارع السوري إلى الاطمئنان على جهوزية المنتخب في بطولة "قطر" لما تمثله من محطة هامة للمنتخبات في الوقوف على حقيقة مستواها، ومعالجة الأخطاء قبيل العودة إلى التصفيات الحاسمة المؤهلة إلى كأس العالم 2022.
ويستهل المنتخب السوري مشواره في دوري مجموعات "كأس العرب" بمواجهة نظيره الإماراتي، وذلك في أولى أيام البطولة، على أن يلتقي في مباراته الثانية نظيره التونسي في الثالث من ديسمبر المقبل، ويختتم مشوره بدوري المجموعات في السادس من ديسمبر بلقاء المنتخب الموريتاني، في دوري مجموعات تسفر نتائجه عن تأهل أفضل منتخبين عن كل مجموعة إلى مرحلة خروج المغلوب.
ويذكر، حصل المنتخب السوري خلال مسيرته في البطولات العربية، على مركز الوصافة في ثلاثة مناسبات، أعوام 1963 و1966 و1988، كما نال المركز الرابع في البطولة التي استضافتها سورية عام 1992، علماً بأن ألقاب النسخ التسعة السابقة، توزعت على منتخبات العراق (4 مرات)، والسعودية (مرتين)، ولقب وحيد لكل من منتخبات تونس ومصر والمغرب.
وسجل المنتخب السوري حضوره البطولات العربية، بالمشاركة بالنسخة الأولى عام 1963، والتي استضافتها العاصمة اللبنانية بيروت، حين شارك "نسور قاسيون" بجانب منتخبات لبنان وتونس والكويت والأردن، في بطولة أقيمت حينها، بنظام الدوري من مرحلة واحدة، توج بلقبها المنتخب التونسي بحصوله على سبع نقاط من ثلاثة انتصارات وتعادل وحيد، بفارق النقطة عن منتخب سورية الذي حل ثانياً برصيد ستة نقاط.

 

طباعة