سلمان بن إبراهيم: 2022 عام تاريخي لقارة آسيا

سلمان بن إبراهيم خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي. من المصدر

أشاد الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بالدور المحوري للاتحادات الوطنية الأعضاء والاتحادات الإقليمية في ضمان مواصلة نهوض الاتحاد القاري بوضع أقوى من آثار جائحة فيروس كورونا، وذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية الحادي والثلاثين، الذي عقد أمس عبر تقنية الاتصال المرئي عن بعد، بمشاركة رئيس الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) جياني إنفانتينو.

وقال الشيخ سلمان: «بشكل بطيء، ولكن واثق، وبفضل وحدة أعضاء الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، واصلت كرة القدم الآسيوية النهوض بشكل أقوى من أحلك الأوقات، والآن نحن في موقع جيد من أجل انتهاز الفرص المتعددة أمامنا»، وأعرب رئيس الاتحاد الآسيوي عن تفاؤله بقدرة كرة القدم الآسيوية على مواصلة البناء على الإيقاع القوي للتعافي الذي تحقق خلال عام 2021، من أجل تحقيق عام تاريخي في 2022 عندما ستتحول أنظار العالم إلى قارة آسيا. وأضاف في تصريحات نشرها الاتحاد الآسيوي: «السنوات المقبلة ستكون فترة حاسمة بالنسبة للاتحاد الآسيوي لكرة القدم وأعضائه، حيث ستكون قارة آسيا محط أنظار العالم».

وأوضح: «كما قلت من قبل، هذا وقت قارة آسيا، وفي غضون أقل من شهرين، سنستهل عام 2022 من خلال كأس آسيا للسيدات 2022 في الهند».

طباعة