رسمياً.. قرار مفاجئ من مدرب المنتخب العراقي

استقال الهولندي ديك أدفوكات، المدير الفني للمنتخب العراقي لكرة القدم، من منصبه بعد أن قضى أربعة أشهر دون تحقيق أي انتصار في 6 مباريات خاضها في التصفيات المؤهلة للمونديال.
ونقلت تقارير هولندية في وقت متأخر مساء أمس الثلاثاء، تصريحات لأدفوكات (74 عاما) قال فيها "يجب أن تصل إلى استنتاجاتك إذا كنت لاترى انطباعا".
وأضاف: "التوقعات لم تتناسب مع الاحتمالات"، وأكد أن المنتخب العراقي كان في مرحلة انتقالية.
وتولى أدفوكات تدريب المنتخب العراقي في أغسطس الماضي بهدف التأهل لنهائيات كأس العالم 2022 بقطر.
وبعد أربع تعادلات وهزيمتين، يحتل المنتخب العراقي المركز الثاني من القاع في مجموعته، بفارق عشر نقاط خلف المنتخب الكوري الجنوبي، صاحب المركز الثاني الذي يتأهل صاحبه مباشرة للمونديال، ولكنه يبتعد بفارق نقطتين خلف المنتخب الإماراتي الذي يحتل المركز الثالث، والذي يخوض صاحبه الملحق.
وكان المنتخب العراقي هو سابع منتخب يدربه أدفوكات الذي وصل للدور قبل النهائي في يورو 2004 مع المنتخب الهولندي. كما قاد فريق زينيت سان بطرسبرج، رينجرز وأيندهوفن للتتويج بألقاب محلية.

طباعة