موقف إنساني من محمد صلاح يسعد الجماهير المصرية رغم الأداء الباهت أمام الغابون.. (فيديو)

على الرغم من أن نجم الكرة المصرية، وهداف ليفربول والدوري الإنجليزي، محمد صلاح، جلس على مقاعد البدلاء في مباراة مصر والغابون، التي أقيمت اليوم الثلاثاء في التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم، قبل ان يشارك في منتصف الشوط الثاني، الإ أنه قام بموقف إنساني، نال من خلاله المزيد من حب واحترام الجماهير المصرية سواء التي كانت متواجدة في استاد برج العرب الذي استضاف المباراة، أو التي تابعت المباراة عبر شاشات التلفزيون، إذ حرص على مصافحة أعضاء الفرقة الموسيقية المكونة من مجموعة من المكفوفين، التي أدت فقرات موسيقية، قبل انطلاق المباراة.

كما حرص النجم المصري محمد صلاح، على التقاط صور من خلال هاتفه الخاص مع أعضاءا لفرقة الموسيقية من ذوي القدرات الخاصة قبل انطقلا مباراة منتخب مصر والغابون.

ولدى النجم المصري الكثير من المواقف الإنسانسة، كان اخرها الشهر الماضي  عقب نهاية مباراة ليفربول وليدز يونايتد، عندما شاهد طفل من مشجعي ليفربول يحمل لافتة مكتوب عليها: "محمد صلاح ممكن الحصول على قميصك؟"، ولم يتردد صلاح في التوجه إلى الطفل وخلع القميص الخاص به واعطاءه إلى المشجع الصغير ثم توجه إلى خارج الملعب.

ونشر الحساب الرسمي لنادي ليفربول على "تويتر" فيديو الواقعة التي أظهرت فرحة الطفل الكبيرة بهذا القميص، بالرغم من أهميته لمحمد صلاح كونه هو القميص الذي دخل به إلى نادي المئة بالدوري الإنجليزي.

وفاز المنتخب المصري على ضيفه الجابوني 2 / 1 خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الثلاثاء في الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة السادسة بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 بقطر.

وتقدم المنتخب المصري بهدف سجله محمد مجدي أفشة في الدقيقة الرابعة من ركلة جزاء، وتعادل المنتخب الجابوني عن طريق جيم ألفينا في الدقيقة 54، قبل أن يسجل المنتخب المصري الهدف الثاني عن طريق يوهان أوبيانج لاعب المنتخب الجابوني بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 75.

ورفع المنتخب المصري رصيده إلى 14 نقطة في صدارة الترتيب، علما بأنه كان ضمن تأهله للدور النهائي من التصفيات قبل هذه المباراة، في المقابل توقف رصيد المنتخب الغابوني عند سبع نقاط في المركز الثاني.

 

طباعة