أزمة كبيرة تُهدد وجود نادي الزمالك

كشف أمين صندوق نادي الزمالك المصري، طارق جبريل عن قيمة حجم المديونات المالية الواجب سددها على النادي والمقدرة بحسب تأكيداته بمليار و250 مليون جنيه. وقال جبريل في تصريحات لقناة "إي تي سي" التلفزيونية: "الزمالك مقبل على كارثة حقيقية إذا لم يتم التدخل لحل المشاكل المالية العالقة التي تهدد وجود النادي بشكل عام على حد قوله، وقد تدفع "فيفا" باتخاذ قرار بهبوط الزمالك للدرجة الأولى، في حال لم يتم دفع المبالغ التي صدرت ضد النادي أحكاما بشأنها".

وأضاف جبريل: "الزمالك مدين لجهات خارجية بما يزيد على 200 مليون جنيه، وباقي مبالغ المديونات مستحقة لجهات وهيئات ووزارة داخل مصر".
وأشار إلى أن: "اللجنة الحالية قامت بسداد نحو 70 مليون جنيه لإنهاء أزمات بعض اللاعبين والمدربين ممن أنهى معهم النادي عقودهم معهم بصورة غير قانونية".

طباعة